الظفرة تكرّم أوائل الثانوية وخريجي التقنية العليا

صورة

كرم أحمد مطر الظاهري وكيل ديوان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة أمس أوائل الصف الـ12 والبالغ عددهم 20 طالباً وطالبة و4 من خريجي كليات التقنية العليا على مستوى منطقة الظفرة للعام الدراسي 2019 - 2020.

وأشاد الظاهري خلال التكريم الذي جرى في ديوان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة بمدينة زايد بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة لمسيرة التعليم في الدولة والوصول بها إلى أعلى المستويات العالمية.

ارتقاء

وأكد أن «التعليم هو الأساس في تقدم وتطور الأمم والارتقاء بالتنمية الشاملة في القطاعات كافة». موضحاً أن تفوق الطلاب والطالبات في الدولة يدل على الإحساس بالمسؤولية تجاه وطنهم وقيادتهم التي لا تدخر جهداً لتوفير كل الإمكانات من أجل حصولهم على أعلى المستويات الدراسية والتعليمية.

وقال الظاهري: «إن قيادة الدولة الرشيدة تحرص دائماً على تكريم المتميزين من أبنائها، ولذا جاءت توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان بتكريم المتميزين من أبناء منطقة الظفرة استكمالاً لذلك النهج». مشيراً إلى أن متابعة سموه للعملية التعليمية في منطقة الظفرة وتوجيه كافة المسؤولين من أجل توفير وتسخير كل الإمكانات للارتقاء بالتعليم وجعله من أولويات التطوير في المنطقة كان له الأثر الطيب في تحقيق النتائج.

وتمنى وكيل ديوان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة للطلاب والطالبات التوفيق والنجاح في مواصلة مسيرتهم العلمية والعملية بما يخدم وطنهم ويحقق طموحاتهم.

شكر

كما وجه الشكر لأولياء الأمور على اهتمامهم بأبنائهم وتوفير الأجواء المناسبة لتفوقهم وتميزهم وإعدادهم لمستقبل أفضل، منوهاً بأنهم اليوم يجنون ما غرسوه خلال السنوات الماضية، داعياً إياهم إلى الاهتمام بتربية النشء التربية الحسنة وغرس روح الوطنية وحب الوطن الغالي والقيادة الرشيدة.

وقدم الطلاب والطالبات وأولياء أمورهم الشكر والتقدير لسمو الشيخ حمدان بن زايد على هذه اللفتة الكريمة والتي تعكس حرص سموه على متابعة أبنائه وتشجيعهم على مواصلة مسيرة التعليم والتقدم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات