إطلاق النسخة الثانية من مسابقة "ابدأ في الشارقة" لطلاب المدارس الثانوية المتعلمين عن بعد

أعلن مركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع" رسمياً، وبالتعاون مع "هيئة الشارقة للتعليم الخاص"، عن إطلاق النسخة الثانية من مسابقة "ابدأ في الشارقة" في 14 يونيو 2020. وسيجمع هذا المخيّم التدريبي المكثّف، في نسخته الثانية، عدداً من طلاب المدارس الثانوية الذين شاركوا في "مدرسة شراع الإلكترونية"، حيث سيتنافسون لابتكار أفكار مشاريع قائمة على التكنولوجيا، وتنسجم مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.، وذلك تعزيزاً للجهود الرامية إلى ترسيخ مهارات التفكير النقدي والإبداع وريادة الأعمال لدى الطلاب الملتزمين منازلهم نتيجة تفشّي جائحة "كوفيد- 19".

وتعتمد النسخة الثانية من مسابقة "ابدأ في الشارقة"، وهي جزء من مبادرة "صنّاع المستقبل"، صيغة إلكترونية تتماشى مع قوانين وإجراءات المحافظة على الصحة والسلامة. وكانت المبادرة قد أُطلقت في أبريل الماضي مستفيدةً من انتشار التعليم عن بعد في تلك الفترة، من أجل تشجيع الطلاب على اكتشاف مواهبهم ورعايتها واستثمارها. وتم اختيار المتقدمين للمسابقة من ضمن الطلاب المشاركين في "مدرسة شراع الإلكترونية".

تجربة

وقالت نجلاء المدفع، المدير التنفيذي لمركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع": "نسعى من خلال مبادرات مثل "مدرسة شراع الإلكترونية" ومسابقة "ابدأ في الشارقة" إلى توفير تجربة تعليمية تفاعلية تزود صنّاع المستقبل بالأدوات والمهارات اللازمة، والأهم من ذلك، تغرس فيهم عقلية ريادة الأعمال التي ستمكنهم من بناء مشاريع مهمة عالية التأثير. كما أن تركيز مسابقة "ابدأ في الشارقة" على أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، يهدف إلى إظهار قدرة هؤلاء الطلاب على لعب دور فاعل رغم صغر سنهم".

وتهدف المسابقة الإلكترونية إلى تعليم الطلاب كيفية بناء شركة ناشئة بدءاً من مرحلة بلورة الفكرة وحتى إعداد النموذج الأولي، وتتألف من ورش عمل أسبوعية وجلسات إرشاد فردية تغطي مواضيع متفرقة مثل تقييم الأسواق، وإعداد النماذج الأولية، ودراسة الجوانب المالية. كما سيحظى الطلاب بفرصة التواصل مع خريجي "شراع" السابقين، حيث سيمدونهم بالدعم والتوجيه اللازمين طوال رحلتهم في المسابقة.

ويتأهل إلى النهائيات 20 فريقاً يتم عرض أفكارهم أمام لجنة تحكيم عبر الإنترنت، وتحصل الأفكار الثلاث الأولى على جوائز نقدية بقيمة 10,000 درهم إماراتي للأولى، و5000 درهم إماراتي للثانية، و2,500 درهم إماراتي للثالثة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات