خطة خمسية بكليات التقنية لزيادة الملتحقين بـ «العلوم الصحية»

برامج ومساقات تهدف إلى استيفاء أعلى المستويات الأكاديمية والمهنية | وام

تحرص كليات التقنية العليا على تنفيذ خطة خمسية، لزيادة أعداد الطلبة الملتحقين بها في تخصصات العلوم الصحية، بنسبة 100 في المئة، في إطار حرصها على دعم جهود الدولة، لترسيخ نظام صحي متطور، وفق أرقى الممارسات العالمية، وتعزيز وجود الكوادر الوطنية في هذا القطاع الحيوي والهام. وتضم الكليات 8 تخصصات في العلوم الصحية، موزعة على 6 كليات، وتشمل التمريض وطب الطوارئ والصيدلة والمختبرات الطبية والأشعة الطبية، وأنظمة المعلومات الصحية، وعلوم البيطرة والخدمة الاجتماعية.

وأكد الدكتور عبد اللطيف الشامسي، مدير مجمع كليات التقنية العليا، في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الإمارات «وام»، أن القطاع الصحي بات من القطاعات الحيوية التي تشهد تطوراً ملحوظاً في دولة الإمارات، كما أنه يزخر بالكوادر الوطنية المؤهلة، والقادرة على تلبية احتياجات سوق العمل. وقال إن كليات التقنية العليا، حريصة خلال الفترة الحالية، على تبني خطة متكاملة، تمتد لخمس سنوات، وتهدف من خلالها إلى زيادة الطلبة الملتحقين بتخصص الرعاية الصحية لديها بنسبة 100 في المئة، حيث يبلغ عددهم حالياً نحو 2300 طالب وطالبة، في التخصصات الصحية المختلفة بالكليات.

جهود

وأشار إلى أهمية تضافر جهود مختلف مؤسسات التعليم العالي، خلال الفترة الحالية، من أجل زيادة أعداد الطلبة الملتحقين بمختلف تخصصات العلوم الصحية، لافتاً إلى أن كليات التقنية العليا، تعد أكبر مؤسسة تعليم عالٍ على مستوى الدولة، ورفدت سوق العمل منذ تأسيسها في عام 1988، بأكثر من 70 ألف خريج في التخصصات المختلفة، وحريصة في هذا الصدد على أداء دورها في زيادة أعداد الملتحقين بها ببرامج العلوم الصحية. وأضاف أن حقل العلوم الصحية، يعد من المجالات الأكثر تطوراً في الدولة، ويحظى بدعم دائم من قيادة الدولة الرشيدة، كما تمتلك الدولة بنية تحتية صحية متطورة، وفق أرقى المعايير العالمية، وتزخر بكوادر وطنية مؤهلة بالشكل الأمثل، للعمل في هذا القطاع، ونحن نحرص في هذا الصدد، على تعزيز وجود أبنائنا في هذا القطاع الحيوي، الذي يعد ركيزة أساسية لدعم جهود المجتمعات لتحقيق التنمية المستدامة.

وأكد أن مسيرة كليات التقنية، ستظل على الدوام مستمدة من مسيرة الدولة في بناء الإنسان، حيث واكبت مختلف التطورات في القطاع التعليمي، محلياً وعالمياً، وحققت نجاحات بشراكات مع مؤسسات وجهات على المستويين المحلي والعالمي، بما انعكس على تميز مخرجاتها.

ويقدم قسم العلوم الصحية في كليات التقنية العليا، مجموعة واسعة من البرامج الدراسية التخصصية، على مستويات البكالوريوس والدبلوم العالي والدبلوم، والتي تهدف إلى تزويد الخريجين بالمهارات والكفاءات اللازمة، التي تؤهلهم لتحقيق النجاح في هذا الحقل الحيوي.

ويتعلم الطلبة طيلة فترة الدراسة في الفصول الدراسية والمختبرات والعيادات والمستشفيات، حيث يكتسبون من خلال طريقة التعليم التطبيقي، المعارف والمهارات والسلوك والتصرفات التي يتميز بها الاختصاصيون المعاصرون في مجال العلوم الصحية.

وتهدف برامج ومساقات العلوم الصحية، إلى استيفاء أعلى المستويات الأكاديمية والمهنية، بما يضمن توفير الخريجين المتميزين الذين يحظون بالإقبال الشديد من جهات العمل المختلفة بالدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات