"التعليم والمعرفة" تنسق مع المدارس لتوفير مستلزمات التعليم عن بعد

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي عن تزويد الطلبة بما يحتاجونه من مستلزمات لتفعيل برامج التعليم عن بعد من الأجهزة وخدمة الاتصال بالإنترنت للطلبة غير القادرين على توفيرها، وذلك عبر التنسيق مع إدارات المدارس والشركاء المعنيين، مشيرة إلى أنها قررت إلغاء اختبار الـ SAT المقرر إجراؤه بتاريخ 15 مارس الجاري، بالإضافة إلى إيقاف تقديم برامج إثراء الطلبة خلال عطلة الربيع.

وبينت أن المدارس على دراية بالإجراءات الواجب اتباعها في حال تعذر توفير المستلزمات عند الطلبة، مناشدة أولياء الأمور بالتواصل مع إدارة المدرسة مباشرة وإعلامها بالمتطلبات الغير متوفرة، مع توفير رقم الهوية الإماراتية، حتى يتسنى للإدارة اتخاذ الإجراء اللازم في أقرب وقت ممكن.

وأوضحت الدائرة أنها ستقوم بإبلاغ الطلبة وذويهم بالمستجدات الخاصة بمواعيد اختبارات الـ SAT القادمة فيما بعد، مؤكدة على أنها ستعمل مع المدارس لضمان عدم تأثر الطلبة الذين من المقرر أن يخضعوا للاختبارات الخارجية خلال هذه الفترة.

وأشارت الدائرة إلى قيامها حالياً، بالتنسيق مع إدارات المدارس والشركاء المعنيين لتزويد الطلبة بما يحتاجونه من مستلزمات لتفعيل برامج التعليم عن بعد، لافته إلى أن مبادرة التعليم عن بعد تشمل صفوف الروضة أولى/ المرحلة التأسيسية FS2 فما فوق، وسيقوم جميع الطلبة باستلام المواد التعليمية عن بعد.

كما أشارت الدائرة إلى توقف تقديم برامج إثراء الطلبة خلال عطلة الأربعة أسابيع، لافته إلى أنها تعمل حالياً على توفير حلول بديلة عبر الإنترنت للطلبة المسجلين. ونصحت أولياء الأمور والطلبة بمتابعة حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي للاطلاع على جميع الإعلانات الرسمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات