طالبان يبتكران برنامجاً لتجديد التأمين

فاطمة سامح وخالد بسام بجانب اختراعهما | من المصدر

ابتكر طالبان برنامجاً ذكياً يتيح الاشتراك أو تجديد تأمين المركبة أو التأمين الصحي، من خلال الولوج إلى البرنامج عبر آلة الدفع المتوفرة في العديد من المنافذ في المتاجر والجمعيات التعاونية أو حتى في إدارات المرور وقرية تسجيل السيارات، وغيرها، وتسجيل البيانات الشخصية وتفاصيل السيارة الراغب في تأمينها بطريقة ذاتية، ومن ثم دفع القيمة المطلوبة لتقوم الآلة بطبع القسيمة في أقل من دقيقة.

وأوضح الطالبان خالد بسام، وفاطمة سامح من كلية إدارة الأعمال تخصص إدارة تأمينات ومخاطر بالجامعة الأمريكية بالإمارات، أن البرنامج يوفر الوقت والجهد على الأشخاص، فعوضاً عن أن يتكبد الشخص عناء الذهاب إلى شركات التأمين للاشتراك أو التجديد يمكنه القيام بعدة عمليات في وقت واحد ومكان واحد بطريقة ذاتية بدلاً من أن يضطر للوقوف في طوابير الانتظار.

وأشارا إلى أن البرنامج يلبي طموحات القيادة الرشيدة في التحول نحو الحكومة الذكية، ودعم مكانة الإمارات في المؤشر العالمي للخدمات الإلكترونية «الذكية»، وذلك من خلال سعيها إلى مواكبة أحدث التطبيقات العالمية في العمل الحكومي، وتحقيق مراتب متقدمة عالمياً في مختلف المؤشرات الحكومية، وإرساء معايير فريدة لتعزيز الأداء الحكومي واعتماد حلول مبتكرة لمواجهة التحديات، وبهدف تقليل الأعباء على الموظفين وتفريغهم للقيام بالمهام التطويرية والأكثر أهمية، واستغلال تقنية الذكاء الاصطناعي في توفير خدمات مميزة للجمهور على مدار الساعة، ولا يضطر الموظف لترك عمله أو الاستئذان لتخليص معاملاته، الأمر الذي قد يعطله عن أداء مهامه الوظيفية على الوجه الأكمل.

وأوضحا أن البرنامج يربط بيانات المستخدم ببطاقة الهوية، ويتيح له اختيار نوع وفئة التأمين المرغوب، وإمكانية الاختيار من بين شركات عدة، وكذلك يمكن للمستخدم حجز تذاكر السفر والاختيار بين شركات الطيران المختلفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات