مدير في كلية محمد بن راشد ضمن أكثر 100 شخصية مؤثرة عالمياً في الحكومة الرقمية

أدرجت منصة التطوير الحكومي العالمية «إيه بوليتكال» (apolitical) فادي سالم، مدير إدارة بحوث السياسات في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، ضمن قائمة أكثر 100 شخصية عالمية مؤثرة في مجالات الحكومة الرقمية، وذلك لدوره في قيادة الجهود البحثية في الكلية للارتقاء بسياسات الحكومة الرقمية وتعزيز الابتكار الحكومي من خلال البحوث والدراسات العلمية المؤثرة محلياً وعربياً وعالمياً.

ومن جهته، ثمن الدكتور علي بن سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية هذا الإنجاز، مؤكداً أنه يعكس رؤية الكلية المتمثلة في سد الفجوة بين البحث العلمي وجودة العمل الحكومي، وتأهيل الكوادر الحكومية ضمن منظومة عمل بحثية مؤثرة على مستويين: أولهما الأكاديمي بهدف التأثير في جودة التعليم والبحث العلمي.

وثانيهما العملي لتعزيز جودة العمل الحكومي وصناعة القرار وتطوير المزيد من السياسات العامة التي تصنع حكومات المستقبل. مؤكداً في الوقت نفسه عزم الكلية على زيادة دعم جهود البحوث والدراسات في مجالات السياسات العامة الحديثة في الكلية ومواكبة التطور التكنولوجي الهائل والارتقاء بالعمل الحكومي ضمن منظومة التحول الرقمي في الإمارات والعالم.

وساهم فادي سالم من خلال عمله مع كبار المسؤولين الحكوميين في بناء سياسة التكنولوجيا والاقتصاد الرقمي خلال عمله في المكتب التنفيذي في دبي سابقاً. وبالإضافة لقيادته لإدارة بحوث السياسات في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، اختير سالم أخيراً كأحد أعضاء المجلس الاستشاري لأخلاقيات الذكاء الاصطناعي في «دبي الذكية».

وأشار فادي سالم إلى أن إدراجه ضمن قائمة أكثر 100 شخصية عالمية مؤثرة في مجالات الحكومة الرقمية يعد نتاجاً لتضافر الجهود والعمل ضمن بيئة محفزة داخل كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، مؤكداً أن الكلية وعلى مدى 15 عاماً من بحوث السياسات في مجال الحوكمة الرقمية، أصبحت مركزاً بحثياً رائداً على مستوى المنطقة والعالم، ومرجعاً مؤثراً لصنّاع القرار ومؤسسات القطاع العام والمنظمات الدولية العاملة في مجالات الحكومة الرقمية والسياسات العامة والابتكار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات