روبوت يفحص أنظمة التدفئة والتهوية في الأبنية الصناعية

آية طيب تقدم شرحاً عن تصميم الروبوت | البيان

صمم 4 طلبة من كلية الهندسة في الجامعة الأمريكية بالشارقة روبوتاً لفحص قنوات الهواء في أنظمة التدفئة والتهوية والتكييف في الأبنية الصناعية للحد من هدر الطاقة، حيث يقوم الروبوت بتحديد أماكن الأعطال والعيوب في قنوات الهواء وإصلاحها ليزيد من كفاءة أنظمة التكييف في المباني، ويحد من استهلاكها للطاقة بنسبة تصل إلى 33%.

وقالت آية طيب من قسم هندسة الكهرباء مرحلة الماجستير: تم تصميم الروبوت على شكل مروحية رباعية محاطة بقفص أسطواني تمت صناعتها باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، ثم برمجتها للتمكن من التجول داخل قنوات الهواء بشكل أوتوماتيكي ومستقل بذاته، من خلال التحليق أو التدحرج داخل الأنابيب باستخدام القفص المحاط به، ويمكن أن يطير الروبوت بشكل أفقي وعمودي، وتقوم الكاميرا بتصوير ورصد موقع التسريب أو الخلل في الأنابيب، وترسلها للتقني المعني لإصلاحه.

مروحية رباعية

وذكرت أن الابتكار تم تصميمه على شكل مروحية رباعية «كوادكوبتر» محاطة بقفص أسطواني، حيث تم تصنيع الهيكل باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، وتمت برمجة الروبوت بشكل يمكنه من التجول داخل قنوات الهواء بشكل أوتوماتيكي مستقل بذاته عن طريق التحليق أو من خلال التدحرج داخل الأنابيب باستخدام القفص المحاط به، مشيرة إلى أن التدحرج يسمح للروبوت مقارنة بالتحليق بزيادة نطاق العمل داخل أنظمة القنوات المعقدة من خلال الحد من استهلاك البطارية المزوّد بها، مضيفة أن الروبوت مزوّد بأجهزة استشعار قرب فوق الصوتية تحت الحمراء تمكنه من تحديد مواقعه والتجوال داخل الأنابيب، وتحديد أماكن الثقوب والصدوع والفجوات. كما تم تزويده بكاميرا حرارية ومستشعر حرارة للمساعدة في الكشف عن أماكن التسريب داخل الأنابيب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات