ترأس اجتماع مجلس أمناء جامعة عجمان واعتمد الموازنة التقديرية

حميد النعيمي: التعليم والاستثمار في شباب الوطن محور التنمية

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان رئيس مجلس أمناء جامعة عجمان: «أن التعليم والاستثمار في شباب الوطن وأجياله المتعاقبة هما محور استراتيجية التنمية المستدامة والطريق الأمثل لبناء مجتمع معاصر ومتناغم علمياً وثقافياً واجتماعياً واقتصادياً.

معرباً عن حرصه على أن تكون هذه الجامعة ملبية لتلك الأهداف والطموحات وأن تركز على الدين واللغة العربية مع الاهتمام باللغات الأخرى».

جاء ذلك خلال ترؤس سموه اجتماع مجلس أمناء الجامعة، حيث اعتمد المجلس الموازنة التقديرية للجامعة للعام الدراسي 2018 /‏‏ 2019، كما اعتمد المجلس قوائم خريجي الفوج الأول من الدفعة الـ28 من خريجي الجامعة والتي تحمل شعار «عام التسامح» ومنحهم الدرجات العلمية ويضم هذا الفوج 338 خريجاً وخريجة في مختلف البرامج من البكالوريوس والماجستير والتي ستحتفل الجامعة بتخريجهم الاثنين المقبل.

كما اعتمد المجلس الهيكل التنظيمي الجديد للجامعة واللائحة الداخلية لصندوق ثامر للتكافل التعليمي وإعادة هيكلة كليات الجامعة وخطة الجامعة الاستراتيجية المعدّلة. ووافق المجلس على ضم الدكتور كريم الصغير، مدير الجامعة إلى مجلس الأمناء عضواً.

وحضر الاجتماع الشيخ راشد بن حميد النعيمي نائب رئيس المجلس ورئيس اللجنة التنفيذية، والأعضاء: الشيخ عبد العزيز بن علي النعيمي وسعيد محمد الرقباني، وعبد الله بن حميد المزروعي، والدكتور سعيد عبد الله حارب، والدكتور عبد الرحمن سلطان الشرهان، وذلك في مركز الشيخ زايد للمؤتمرات والمعارض بالجامعة في منطقة الجرف.

ورحب صاحب السمو حاكم عجمان في مستهل الاجتماع بأعضاء مجلس أمناء الجامعة متمنياً لهم التوفيق في تحقيق أهداف الجامعة والعمل على رسالتها.

وقال: «إن ما حققته هذه الجامعة من إنجازات كبيرة يدعونا للحرص على جعل هذا المجلس فاعلاً بدعمكم ومساهمتكم البناءة، وأن نعمل على تطوير التشريعات الجامعية وأساليب العمل فيها بما يزيد من فاعليتها ويحقق الأهداف المنشودة».

وشدد سموه على أهمية التنمية البشرية كأحد الاهتمامات الرئيسية للقيادة الرشيدة في الدولة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

وثمّن سموه جهود مجلس الأمناء وأعضاء الهيئة التدريسية المتواصلة للارتقاء وتطوير الجامعة وحث أعضاء مجلس الأمناء على دعم مسيرتها ومواصلة تطويرها بين مؤسسات التعليم العالي داخل وخارج الدولة.

وأشاد صاحب السمو حاكم عجمان رئيس مجلس الأمناء بمسيرة الجامعة والتي شهدت منذ انطلاقتها إنجازات بارزة أهمها بناء الإنسان الإماراتي والسعي إلى تأهيله من خلال المناهج المعتمدة وتشجيعها على الابتكار والإبداع من خلال توفير الخبرات العلمية للوصول بالشباب والفتيات لأرفع الدرجات في مختلف العلوم والمعرفة.

وهذا هو المحور الأساسي في استراتيجية القيادة الرشيدة لدولة الإمارات من أجل التنمية المستدامة والطريق الأمثل لبناء مجتمع معاصر ومتناغم في كافة المناحي.

إنجاز

قدم الشيخ راشد بن حميد عرضاً عما تم تحقيقه خلال الفترة الفاصلة بين آخر اجتماع للمجلس والاجتماع الحالي، حيث بيّن الزيادة في عدد الطلبة المقبولين بالجامعة بنسبة 12% عن العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات