انطلاق فعاليات «الهوية والجنسيّة» بشهر الإمارات للابتكار

علي الشامسي متفقداً الفعاليات | من المصدر

أكد علي الشامسي رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة، أهمية عنصري الابتكار والإبداع في تمكين المؤسسات من التناغم مع التطورات والطفرات الهائلة التي يشهدها عالمنا اليوم، وخصوصاً في مجال التقنيات والتحول الإلكتروني والذكيّ والانتقال إلى عصر الذكاء الاصطناعي، لتطوير الخدمات نحو آفاق غير مسبوقة كانت تبدو ضرباً من الخيال قبل سنوات قليلة. جاء ذلك خلال افتتاح معاليه فعاليات الاحتفال بشهر الإمارات للابتكار 2019 التي تنظمها الهيئة في مبنى الإدارة العامة للهــوية بمدينة خليفة في أبوظبي، بمشاركة العديد من المؤسسات المحليّة من القطاعين العام والخاص، إلى جانب عدد من الشركات العالمية المتخصصة في مجال تقنيات الوثائق وحماية البيانات والتحقق من الهوية.

وأضاف الشامسي: «إنّ الإبداع والابتكار يجب أن ينطلق من البيئة التي تعيش فيها المؤسسة، وأن يكون منسجماً مع قيمها، وأن يسهم في تغيير وتطوير واقعها، والانتقال به نحو الأفضل، مع ضرورة أن يستند هذا الانتقال إلى أسس متينة وقواعد راسخة تقوم على التخطيط الدقيق والتحليل العلمي والقرار المدروس، بعيداً عن الارتجالية ومبدأ التجربة والخطأ، وهو ما يضمن الوصول إلى النتائج المرجوة التي تصبّ في مصلحة المؤسســات والدول والمجتمعات».

ودعا معاليه كافة منتسبي الهيئة إلى استغلال فعاليات شهر الابتكار؛ للاطلاع على كلّ ما هو جديد ومتطوّر كلّ في مجال عمله والاستفادة مما تعرضه الجهات والشركات المشاركة في إطلاق العنان لخيالاتهم وتطوير آفاق تفكيرهم، واعتبارها بمثابة جلسات عصف ذهني مفتوحة تتميّز بالتفكير خارج الصندوق؛ لتوليد أفكار ترتقي بالمكانة التنافسيّة للهيئة، وتعزز مسيرتها نحو التميّز في التقنيات التي تعتمد عليها، وفي الخدمات التي تقدّمها وفي مساهمتها بدعم صناعة القرار ومسيرة التحول الحكومي في الدولة، مؤكّداً أن الهيئة ستدعم وتتبنى الأفكــار المــتميزة، وستعمل على تطبيقها وتكريم أصحابها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات