إنشاء مختبر المستقبل لمبادرة الحزام والطريق

■ ضرار بالهول وعيسى البستكي عقب توقيع مذكرة التفاهم | من المصدر

وقعت جامعة دبي ومؤسسة وطني الإمارات وشركة «زونج يونج»، وهي شركة صينية متخصصة في حلول «البج داتا» والمدن الذكية، مذكرة تفاهم لبناء وإعداد مختبر المستقبل لمبادرة الحزام والطريق.

وتهدف المذكرة التي وقعت عليها أيضا لجنة التعاون الاقتصادي الصيني - العربي، إلى إقامة علاقات تعاونية وخدمات دعم استشارية متبادلة بين الطرفين لتبادل المعرفة والتعاون،وتنص على أن جميع الأطراف المشاركة في مختبر المستقبل ستقوم بإنشاء مختبر مشترك في مبنى الهندسة في حرم الجامعة، وستوفر مرافق البحث والتطوير والدعم الفني.

وتشير المذكرة إلى أن مؤسسة وطني ولجنة التعاون سيوفران المتطوعين المحليين، والدعم الحكومي وورش العمل، ومؤتمرات القمة الفنية، بالإضافة إلى التعاون مع الكيانات الأخرى في المنطقة.

وقال الدكتورعيسى البستكي رئيس جامعة دبي إن الجامعة تلعب دوراً أساسياً كمؤسسة أكاديمية في تطوير علاقة إماراتية-صينية قوية لاسيما من خلال استضافتها لمعهد كونفوشيوس في دبي، كما أنها تشارك في المؤتمرات والأنشطة التي تدعم مبادرة الحزام والطريق مع الصين.

وأشار ضرار بالهول الفلاسي المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات، أن المؤسسة تهدف من هذه الاتفاقية إلى تعزيز أهدافها بأسلوب عملي، ومن خلال المساهمة في تعزيز مشاركة الشباب وتفعيل طاقاتهم واستثمارها في التنمية الوطنية، وتشجيع ثقافة الانفتاح على الحضارات الأخرى والتسامح والاندماج الاجتماعي، ويتوجب على المؤسسات والجهات العمل على تعزيز سياسة الانفتاح والتعايش الأمثل بين مختلف الجنسيات والأعراق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات