طالب إماراتي يطور جهازاً يخفف من ألم شقيقته التي تعاني من الربو

كرم القائد العام  لشرطة دبي اللواء عبد الله خليفة المري أحد خريجي الجامعة الكندية في دبي على اختراع جهاز جديد يحلل جودة الهواء ويساعد مرضى الربو والحساسية على معرفة المناطق الملوثة وتجنبها.

وقد استوحى سعيد مطر الجابري هذه الفكرة من صراع شقيقته مع مرض الربو أثناء دراسته الحالية في الجامعة للحصول على درجة الماجستير في إدارة تكنولوجيا المعلومات والحوكمة.

وذكر سعيد: "شعرت عند بدء العمل على مشروع تخرجي النهائي أنه بإمكاني استغلال مهاراتي الفنية لتطوير جهاز قد يحدث فارقاً حقيقياً، فكانت شقيقتي تعاني بشدة من مرض الربو وتضطر إلى زيارة المستشفى بصفة متكررة، وهذا الأمر كان يؤثر على جميع أفراد العائلة. لذا جائتني فكرت تطوير جهاز يقيس جودة الهواء ويكشف الغبار والملوثات الأخرى.

"رتبت أفكاري وتمكنت بمساعدة الدكتور عادل بن منعور، الأستاذ المشارك بكلية الهندسة بالجامعة الكندية في دبي من استخدام الذكاء الاصطناعي لتطوير جهاز وتطبيق ذكي يقدم معلومات تحليلية دقيقة عن نوعية الهواء في أي مكان. كما يساعد المستخدمين بمعلومات وبدائل لكيفية الابتعاد عن المناطق الملوثة، ونحن نعمل الآن على تحسين بعض جوانب التقنية وأتمنى استخدام هذا الجهاز في دولة الإمارات العربية المتحدة بحلول العام المقبل"

وقد عرض سعيد الذي يعمل كملازم ثان مهندس هذا المشروع على مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل ليستعرض جهازه ضمن 150 ابتكارًا جديدًا في قمة التكنولوجيا والمعلومات التي نظمتها جامعة هواوي بمدينة شينزين بالصين .

وأضاف سعيد "أنا ممتن جداً على كل الدعم الذي تلقيته من كل شخص بالجامعة الكندية في دبي وخاصة أعضاء هيئة التدريس الذين لم يكتفوا بتعليمنا علوم التكنولوجيا وعلموني كيف يكون لي رؤية وكيف أطور مهارات الإدارة والاتصال والتحليل لدي واستخدمها لتحقيق هذه الرؤية، فأنا سعيد لأن شقيقتي فخورة بي ولم أكن لأصل لهذه المكانة لولا هذا الدعم الرائع.

تعليقات

تعليقات