«الشارقة للتعليم» يبحث سير العملية التربوية مع المدارس الخاصة

عقد مجلس الشارقة للتعليم، أمس، اجتماعاً لإدارات المدارس الخاصة لمناقشة عددٍ من المواضيع الإدارية والفنية الهامة التي تتعلق بآلية تعامل المدارس مع المجلس والخطط الموضوعة لتطوير العملية التعليمية والارتقاء بها.

حضر الاجتماع -الذي ترأسه الدكتور سعيد مصبح الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم- نحو 113 من مديري ومديريات المدارس التي تتبع المنهاج الوزاري والمناهج الأجنبية، إضافة إلى علي الحوسني أمين مجلس الشارقة للتعليم، ومحمد الملا مدير إدارة التعليم.

وثمّن الدكتور الكعبي جهود الإدارات المدرسية في الميدان التعليمي، التي تصبّ في مصلحة الطلبة والرقي بمستواهم التعليمي، مبيناً أن العملية التربوية والتعليمية مسؤولية تقع على الجميع، وأن الإنجازات القائمة ما كانت لتتم لولا تكاتف الجهود والعمل بروح الفريق التي تتميز بها مدارس الإمارة، مشدداً على ضرورة وأهمية مواكبة التطورات الحديثة في تكنولوجيا التعليم والتقيد بالثوابت والقيم الإماراتية الأصيلة، مؤكداً أن توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بمثابة خارطة طريق كونها تصدر عن صاحب خبرة وبصيرة نافذة.

واستعرض الدكتور الكعبي رؤية وأهداف المجلس وهيكله التنظيمي وخطته الاستراتيجية، مشدداً على ضرورة تكامل وتوحّد الجهود للارتقاء بمستوى التعليم في الإمارة وتحقيق التطلعات والأهداف المطلوبة ورؤية صاحب السمو حاكم الشارقة.

تعليقات

تعليقات