خلال احتفال لجائزة خالد المنهالي

الحمادي: الطلبة نواة اقتصادنا المعرفي

حسين الحمادي وخالد بن طناف والحضور خلال الحفل | من المصدر

أكد معالي المهندس حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، أن القيادة الرشيدة تولي اهتماماً كبيراً بتوفير أشكال الدعم والرعاية للطلبة بما يسهم في تفوقهم وتميزهم العلمي، مشيراً إلى أن الطلبة هم حماة الوطن ونواة الاقتصاد المعرفي في دولة الإمارات.

جاء ذلك في كلمة لمعاليه خلال احتفال الأمانة العامة لجائزة خالد بن طناف المنهالي للابتكار والتفوق العلمي لتكريم متفوقي الصف 12 والثانوية التكنولوجية التطبيقية والفنية وأوائل الثانوية العامة من أصحاب الهمم على مستوى الدولة.

وكرمت الأمانة العامة 38 طالباً وطالبة من المتفوقين في الصف 12 على مستوى الدولة للعام الدراسي 2017 - 2018.

حضر الحفل إلى جانب معالي الوزير، الشيخ خالد بن طناف المنهالي راعي ومؤسس الجائزة ومن المملكة العربية السعودية بدر بن ماجد الطريفي مدير مكتب الأمير سعود بن فيصل بن مساعد، وأولياء الأمور ونخبة من المسؤولين.

كما كرمت الجائزة الأستاذة عزيزة محسن المنهالي التي تميزت بخدمة المجتمع وإقامة مبادرات إنسانية على نفقتها الخاصة.

نشر التميز

وأكد معالي وزير التربية والتعليم - في تصريح لـ «البيان» - أهمية الجائزة في نشر ثقافة التميز، مشيراً إلى أن إعلان الجائزة جاء في الوقت المناسب مع بداية العام الدراسي الجديد، مضيفاً أن الجائزة ترغب الطلاب في التفوق انسجاماً من توجيهات القيادة الرشيدة.

نهج زايدمن جانبه، أكد الشيخ خالد بن طناف المنهالي، أن الجائزة منذ إنشائها وهي تستلهم في خطواتها الثابتة نهج المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس الدولة، طيب الله ثراه، الذي أولى التعليم أهمية قصوى وصنع جيلاً متميزاً من المتعلمين في شتى المجالات.

تعليقات

تعليقات