قيادات «التربية» تتابع فعاليات استقبال الطلبة في المدارس - البيان

قيادات «التربية» تتابع فعاليات استقبال الطلبة في المدارس

واصلت قيادات وزارة التربية والتعليم تنفيذ جولات ميدانية في مختلف مناطق الدولة للوقوف على استعدادات المدارس وما تقدمه من فعاليات لاستقبال الطلبة تزامناً مع انطلاق العام الدراسي الجديد، ويأتي ذلك ضمن خطة أعدتها وزارة التربية والتعليم لتهيئة الأجواء المدرسية لاستقبال الطلبة والعمل على خلق بيئة تعليمية دامجة جاذبة للطلبة تحقق عنصر الانسجام والتآلف في المجتمع المدرسي.

وتفقدت معالي جميلة المهيري وزيرة دولة لشؤون التعليم العام، أمس خلال جولة تفقدية، مدرسة محمد بن راشد للتعليم الأساسي في دبي، واطلعت معاليها على مجمل استعدادات المدرسة لاستقبال الطلبة كما شاركت الطلبة جانباً من فعاليات مبادرة «مرحباً مدرستي» التي أطلقتها الوزارة، بهدف خلق تفاعل بناء بين الطلبة والمعلمين ونشر الأجواء الإيجابية الممتعة في نفوس الطلبة بما ينعكس بشكل ملموس على أدائهم خلال اليوم الدراسي.

واستمعت معاليها خلال جولتها من إدارة المدرسة على مجمل البرامج التي تم إعدادها من أجل تهيئة الطلبة ذهنياً ونفسياً لخوض غمار عامهم الدراسي متسلحين بالدافعية والشغف لنهل المعارف والعلوم، وحثت معاليها الهيئة الإدارية والتدريسية على مواصلة الاهتمام بالبيئة التعليمية بوصفها الإطار الذي يتم من خلاله تبادل المعرفة وترسيخها في أذهان الطلبة.

وبدوره زار المهندس عبد الرحمن الحمادي وكيل وزارة التربية والتعليم للرقابة والخدمات المساندة مدرسة خليفة في أبوظبي واطلع على تقدمه المدرسة لطلبتها في يومهم الدراسي الأول وتفقد مجريات العملية التعليمية ووقف على استعدادات الطلبة مع انطلاق العام الدراسي.

ومن ناحيته تفقد مروان الصوالح وكيل الوزارة للشؤون الأكاديمية للتعليم العام عدة مدارس في إمارة رأس الخيمة وناقش مع مديري المدارس خططهم السنوية وما عكفوا عليه من برامج تربوية تسهم في الارتقاء بأداء الطلبة الأكاديمي والمعرفي من خلال توفير بيئة تعليمية مثلى تضمن تفاعل الطلبة ومشاركتهم بمختلف البرامج.

وتفقدت فوزية غريب وكيل الوزارة المساعد لقطاع الرقابة مدرستين في الشارقة وأثنت على ما تبذله القيادات المدرسية من جهود تسهم في خلق ولاء وانتماء في الطلبة لمدارسهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات