الإسعاف الوطني يدشّن خطته «العودة للمدارس» - البيان

الإسعاف الوطني يدشّن خطته «العودة للمدارس»

دشّن الإسعاف الوطني خطته الاستعدادية للموسم الدراسي الجديد، وذلك ضمن حملة التوعية المرورية الرابعة لوزارة الداخلية «العودة للمدارس»، التي أطلقها مجلس المرور الاتحادي بوزارة الداخلية بهدف الحفاظ على سلامة طلبة المدارس من مخاطر الطريق، شملت إعادة توزيع موارده الإسعافية وتعزيز وجوده في الطرق الحيوية القريبة من التجمعات المدرسية في المناطق الشمالية والإعلان عن إطلاقه حملات توعية على مدار الأشهر الثلاثة المقبلة لتعزيز سلامة الأطفال في المحيط المدرسي.

وتتضمن حملات التوعية إصدار مجموعة من الرسائل والنصائح المتعلقة بالسلامة والقيادة الآمنة لأولياء الأمور وسائقي المركبات يتم نشرها عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي والمؤسسات الإعلامية، وترتيب زيارات مدرسية في المناطق الشمالية بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم لتوعية طلاب المدارس حول الأساليب الوقائية التي تعزز من سلامتهم داخل وخارج المحيط المدرسي.

وأكّد أحمد صالح الهاجري، المدير التنفيذي للإسعاف الوطني بالإنابة، أهمية تضافر جهود الجهات المعنية لتحقيق سلامة وأمن الطلبة خلال الموسم الدراسي الجديد، مشيراً لالتزام الإسعاف الوطني بإسهامه لإنجاح حملة وزارة الداخلية «العودة للمدارس» لضمان أعلى درجات السلامة لأبنائنا الطلبة.

وأضاف أن استعداداتنا للموسم الدراسي الجديد تضمنت رفع جاهزية الطواقم الإسعافية بما يشمل غرفة العمليات والتنسيق المتكامل مع كل الشركاء المعنيين في إدارات المرور والدوريات والجهات المعنية.

كما ناشد الهاجري السائقين بالالتزام بمعايير القيادة الآمنة وقوانين المرور.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات