استطلاع «البيان»: التخصص الجامعي رغبة ولي الأمر

أظهر استطلاع أجرته «البيان» وشمل 100 من طلبة الثانوية عن توجهاتهم نحو الدراسة الجامعية أن 70% منهم يرضخون لرغبات أولياء أمورهم فيما يتعلق بالتخصص الجامعي الذي سيدرسونه، فيما قال 30% منهم إنهم يختارون التخصص بمفردهم.

وعن مدى توافق التخصصات التي يرغبون في دراستها مع احتياجات سوق العمل محلياً، أجاب 60% من العينة إيجابياً، فيما رأى 40% أن التخصصات الجامعية في حاجة إلى مواكبة احتياجات تتناسب مع توجهات سوق العمل في الوقت الحالي، وأنهم يرغبون في دراسة هذا التخصص لحبهم له فقط، من دون التطلع إلى مستقبل تلك الدراسة عملياً.

وأوضح 99% من العينة التي اختيرت عشوائياً وضمّت 100 طالب من مدارس مختلفة أن الإرشاد الأكاديمي المعني بتعريف الطلبة بالتخصصات الجامعية المطروحة كان حاضراً بقوة خلال العام الدراسي المنصرم، فيما أبدى 1% عدم معرفتهم بأية معلومات عن التخصصات الجامعية المطروحة.

وأشار الطلاب إلى أن التوجهات الحالية للدولة نحو الذكاء الاصطناعي والطاقة المتجددة والنظيفة وتخصصات الهندسة والحاسبات والطب والعسكرية جعلتهم يُقبلون عليها.

وتضمّن الاستطلاع 5 أسئلة تتعلق بمستقبل الطلبة الدراسي ورؤيتهم للتخصصات الجامعية، وحول سؤال عن التخصصات التي يرغب فيها الطالب، سواء العلمية أو الأدبية، أجاب 80% بأنهم يرغبون في دراسة الكليات العلمية من المسارين العام والمتقدم، وأبدى 20% منهم رغبتهم في كليات التقنية وإدارة الأعمال.

تعليقات

تعليقات