كأس العالم 2018

شكرية آدم: زايد أسس منظومة تعليمية عالمية متكاملة

أكدت الدكتورة شكرية آدم مساعد عميد كلية التمريض بجامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية مسؤولة استقطاب ورفع معدلات توطين مهنة التمريض، أن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، أسس منظومة تعليمية متكاملة معترفاً بها عالمياً منذ اليوم الأول.

مضيفة «أسهم حصولي على شهادة التمريض عام 1986 من مدرسة المستشفى المركزي بأبوظبي في تخطي الكثير من التحديات الخاصة بالحصول على الدكتوراه من الولايات المتحدة الأميركية».

وأشارت إلى أن جهود القيادة الرشيدة والدعم المتواصل لتطوير قطاع التمريض أسهم في إنشاء منظومة صحية متكاملة، مع صدور توجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية بإنشاء مدرسة التمريض في منطقة البطين كمبنى مستقل عن المستشفى المركزي عام 1984، وحظيت وقتها بأن أكون ضمن أول دفعة تستفيد من الحوافز والدعم الذي قدمته سموها.

وأضافت: «الاستفادة من رعاية القيادة الرشيدة أسهم بتفردي في الحصول على الدكتوراه من الولايات المتحدة الأميركية كأول خريجة من كلية التمريض في أبوظبي، وكان القرار بالعودة إلى دولة الإمارات للقيام بالدور الوطني في تطوير مهنة التمريض رداً لجميل دولة الإمارات والقيادة الرشيدة، حيث أختص الآن في كلية التمريض بجامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية بملف استقطاب ورفع معدلات التوطين في مهنة التمريض، ومسؤولة برامج توعية طلاب المدارس والمجتمع بأهمية ودور مهنة التمريض والممرض الإماراتي».

وأشارت إلى أن آلية الاستقطاب وبرامج التحول من الأدبي للعلمي والتوعية المجتمعية زادت من معدلات إقبال المواطنين والمواطنات على الالتحاق بدراسة التمريض، حيث تم استقطاب 36 مواطناً ومواطنة ضمن الدفعة الجديدة لبرنامج التحول من الأدبي للعلمي، ومن المتوقع ارتفاع تلك النسبة مع تغيير وجهة نظر المجتمع نحو مهنة التمريض، ليؤكد ذلك على ارتفاع وعي العائلات .

 

تعليقات

تعليقات