جامعة زايد تعتمد «مقعد الشرف الجامعي لزايد الخير» لأحد الطلبة المتميزين

عقد مجلس جامعة زايد برئاسة معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، رئيسة جامعة زايد، أمس، اجتماعه الثاني للعام 2018 في فرع الجامعة بأبوظبي.

واعتمد المجلس توصية مؤسسة «بيت الخير» بتخصيص «مقعد الشرف الجامعي لزايد الخير» لأحد الطلبة المتميزين ممن تنطبق عليهم شروط «بيت الخير» للرعاية.

حضر الاجتماع أحمد بن بيات، نائب رئيس مجلس الجامعة، وأعضاء مجلس الجامعة رياض عبد الرحمن المبارك، رئيس دائرة المالية عضو المجلس التنفيذي بإمارة أبوظبي، وسامي ظاعن القمزي، مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية بدبي.

، وعلي بن حمودة الظاهري، وعلي راشد قناص الكتبي، رئيس هيئة الموارد البشرية لإمارة أبو ظبي بالإنابة، ومبارك سعيد الشامسي، مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، والأستاذ الدكتور رياض المهيدب، مدير جامعة زايد، وأمل المعصم، أمين سر مجلس الجامعة.

جهود

ورحبت معالي الشيخة لبنى القاسمي، في بداية الاجتماع، بأعضاء مجلس الجامعة، معربة عن شكرها وتقديرها لجهودهم الدؤوبة الهادفة إلى تعزيز مكانة الجامعة على المستويين الأكاديمي والإداري، وتمكينها من تطوير نموذج فريد ومتميز للتعليم العالي في المنطقة.

وأشارت معاليها إلى أن هذه الجهود أسهمت بنصيب كبير في دعم أنشطة الجامعة وعملياتها على مختلف الأصعدة الأكاديمية والبحثية والإدارية والمجتمعية، وفي تحقيق تقدم كبير على مختلف مسارات الاعتماد الأكاديمي.

وكذلك في إتمام عام دراسي مكلل بالنجاح والتميز توّجه حصاد مبهر لتفوق طلبة الجامعة سواء في التحصيل العلمي والمكتسبات التدريبية داخل وخارج الجامعة في أبوظبي ودبي، أو في مشاركاتهم الجادة في الفعاليات الوطنية المنبثقة عن مبادرات قيادتنا الرشيدة، أو في التمثيل الأكاديمي والثقافي للجامعة في المحافل الإقليمية والدولية ذات الصلة.

توصيات

وأقر مجلس جامعة زايد توصيات اللجنة الأكاديمية بإطلاق مساق ثقافة عامة بعنوان «السعي للسعادة والرفاهية» للطلبة في كل البرامج الأكاديمية، وذلك ضمن متابعة الجامعة لتوجهات الجامعات الرائدة في تدريب الطلبة على أساليب الحياة المتوازنة وأهمية الإيجابية في تحقيق الأهداف الفردية والمجتمعية.

كما وافق المجلس على طرح تخصص فرعي للابتكار وريادة الأعمال من خلال كلية الإدارة، يتاح للطلبة في كل التخصصات.

ووافق المجلس، أيضاً، على إنشاء مركز جامعة زايد لريادة الأعمال والابتكار بالتعاون بين الكليات، حيث يقوم بتنظيم برنامج تدريبي وأنشطة موازية للطلبة من خلال أساتذة الجامعة والفعاليات المجتمعية، يستطيع من خلاله الطلبة تطوير أفكارهم ومشاريعهم للأعمال خلال سنوات دراستهم بالجامعة، وذلك بالتعاون مع جهات التمويل وحاضنات الأعمال والمسرعات والقيادات من رجال الأعمال بالدولة.

كما راجع المجلس مستجدات الشؤون الأكاديمية وقائمة البرامج الجديدة التي تعمل الجامعة على تطويرها، وفوض في اجتماعه معالي رئيسة الجامعة لاعتماد قوائم الطلبة المتوقع تخرجهم في الفصل الدراسي الثاني والفصل الصيفي.

واطلع المجلس على مستجدات ملف الوقف الخيري للجامعة، المتعلق بتنمية صندوق الكراسي الوقفية البالغ عددها حاليا 10 كراسٍ تدعم جهود الجامعة في توفير بيئة تعليمية تشجع الإبداع والابتكار وتطوير البحث العلمي، حيث راجع التقرير السنوي للأساتذة شاغلي هذه الكراسي، فيما اعتمد تعيين الأستاذ الدكتور جون رايس لشغل كرسي إعمار لريادة الأعمال.

إلى ذلك اعتمد المجلس توصية ببعض التعيينات في المناصب الرئيسة بالجامعة، شملت عميداً لكلية الفنون والصناعات الإبداعية، ومديرة للمكتبات وموارد التعلم، ومديرة لمركز الابتكار التربوي، وقائماً بأعمال عميد كلية الإدارة.

واعتمد المجلس الحسابات الختامية للجامعة للعام 2017 بناءً على معايير المحاسبة الدولية لمؤسسات القطاع العام IPSAS بعد مراجعتها من المدقق الخارجي، وأقر عدداً من السياسات الجديدة في المجالات الإدارية والأكاديمية لتنظيم العمل بالجامعة.

تعليقات

تعليقات