«ماراثون تكنولوجيا المعلومات» لطلبة المدارس والكليات 19 الجاري

أعلنت جامعة الإمارات العربية المتحدة، عن إنهاء جميع الاستعدادات لانطلاق فعاليات ماراثون تكنولوجيا المعلومات في نسخته الـ11 لطلبة المدارس والكليات على مستوى الدولة، وذلك في التاسع عشر من أبريل الجاري، بالتعاون مع صندوق قطاع الاتصالات- ICT Fund، التابع للهيئة العامة للاتصالات، ودائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي بمشاركة عدد من المدارس والجامعات بالدولة.

وأوضح الدكتور خالد شعيب، عميد كلية تقنية المعلومات، أن هذا الماراثون، يعد إحدى مبادرات الكلية السنوية الرائدة لاكتشاف ورعاية الموهوبين والمبتكرين في هذا القطاع الحيوي المهم، والذي يهدف إلى إعداد جيل من مبدعي ومفكري المستقبل وصقل مهاراتهم من خلال تشجيع ودعم المواهب الشابة في مجال تكنولوجيا المعلومات باعتبار هذا المجال من المجالات المهمة للارتقاء بمخرجات العملية التعليمية بكافة تخصصاتها ومصدراً من مصادر المعرفة التي ينشدها الطلبة والباحثون.

كما أشار الدكتور فادي النجار، رئيس اللجنة المنظمة إلى أن الماراثون يسعى إلى إثارة اهتمام الطلبة بمجال تكنولوجيا المعلومات عن طريق إشراكهم في غمار تحديات هذه المسابقة المشوقة والمسلية، كما يتيح الفرصة أمام طلبة المدارس والجامعات للعمل ضمن فرق لاختبار مهاراتهم التقنية ومواهبهم وإبداعاتهم وعرضها على أقرانهم والأكاديميين.

وسوف تشمل فعاليات الماراثون مجموعة من المسابقات أبرزها مسابقة «المفكر الناشئ» فئة الطلاب من الصف الثالث وحتى الصف التاسع، لبرمجة وتصميم ألعاب خاصة ترتكز على الإبداع والابتكار التقني باستخدام برنامج البرمجة المرئية،، أو نظام مايكروسوفت للبرمجة على شبكة الإنترنت، ومسابقة المفكر الناشئ «العالم الذكي» لبناء تطبيق الموبايل حلمي الذي لم يتحقق بعد، والتي يتنافس فيها الأطفال في اقتراح أفكار مبتكرة وجديدة لتطبيقات الموبايل.

ويتخلل فعاليات الماراثون منتدى عرض مشاريع الطلبة في مجالات مبتكرة من التكنولوجيا التربوية، والذكاء الصناعي، وتصميم مواقع الإنترنت، وتصميم رسومات الحاسوب، والاتصالات، وأمن الكمبيوتر، والحوسبة السحابية على أن يتم تقيمها من قبل لجنة متخصصة وتحديد أبرز المشاريع الفائزة في مجال تقنيات المعلومات، بالإضافة إلى مسابقة تقنية المعلومات للفرق .

تعليقات

تعليقات