#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

في ختام منتدى ومعرض التعليم العالمي

تحفيز الطلبة لقيادة المستقبل بالمهارات الرقمية

خلال المنتدى من المصدر

اختتمت وزارة التربية والتعليم فعاليات الدورة الحادية عشرة لمنتدى التعليم العالمي والمعرض المصاحب له والذي جاء تحت شعار «ملهمون مدى الحياة» بمشاركة نخبة من الخبراء التربويين الذين ناقشوا على مدار أيام انعقاد المنتدى رؤية وزارة التربية والتعليم بالدولة عن برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي والنضج الإلكتروني والمهارات الرقمية اللازمة لدى الطلبة لقيادة المستقبل.

والسبل الكفيلة بتحفيز الطلبة من خلال الاعتناء بالبيئة المدرسية ورفدها بكافة مقومات نجاحها لإطلاق العنان للطلبة ومخيلتهم ليكونوا جزءاً أصيلاً في مسيرة الابتكار العالمية، كما ناقش المنتدى أهمية استخدام التقنيات الحديثة في التعليم وأثره في تطوير مهارات الطلبة.

وأكد المهندس عبد الرحمن الحمادي وكيل وزارة التربية والتعليم للجودة والخدمات المساندة أن المعرض شكل أيضاً علامة فارقة في الخبرات المكتسبة بما يتيحه من أساليب وتكنولوجيا تعليمية وتقنيات تخدم العملية التعليمية لافتاً إلى أنه يمثل فرصة مثالية للاطلاع وعقد شراكات مثمرة تصب في تطوير التعليم مع رواد ومنصات وشركات عالمية رائدة في هذا المجال.

وقال: إن منتدى التعليم العالمي والمعرض العالمي لمستلزمات وحلول التعليم المصاحب له حدث مهم ينتظره الكثيرون كل عام للاستفادة مما يتضمنه من معارف وخبرات عالمية تقدم مضامين تعليمية تشكل الإضافة للميدان التربوي، معتبراً أن قيمة ما يقدم نابع من مواكبته لمستجدات التعليم وما يطرأ من متغيرات ترافق هذا القطاع الحيوي الذي يتصدر اهتمامات القيادة الرشيدة لمسايرة العالمية والانتقال إلى مصاف الدول المتقدمة .

ونظمت الوزارة خلال المنتدى ورش عمل تستهدف كوادر الميدان التربوي إذ بلغ عدد مجمل الورش 250 ورشة ناقشت مختلف سبل وآليات تحديث أدوات التعليم والتواصل مع الطلبة في كافة المراحل التعليمية، كما شاركت في المعرض المصاحب للمنتدى 550 شركة عالمية.

تعليقات

تعليقات