الفصول المستقبلية في المعرض العالمي لمستلزمات التعليم بدبي

يقدم المعرض العالمي لمستلزمات وحلول التعليم في دبي لمحة عن الفصول الدراسية التي ستنتشر في المستقبل، خلال الفترة من 27 فبراير إلى 1 مارس 2018 في قاعات الشيخ سعيد في مركز دبي التجاري العالمي.

ويفيد الخبراء الذين سيحضرون أكبر معرض في مجال التعليم في المنطقة أن تحسين التعلم يشكّل ميزة تنافسية بالنسبة للمدارس ويجعلها مكاناً جذاباً للغاية للطلاب للتعلم.

وقامت شركة أوفيس إنسبيرايشن، إحدى الشركات الرائدة في توفير أحدث الحلول التعليمية في دولة الإمارات العربية المتحدة، بتطوير بيئة تعليمية مبتكرة في أكاديمية جيمس ويلينغتون - واحة السيليكون في دبي بالتعاون مع برنامج جيمس للتعليم وستيلكيس إدوكيشن لتحسين نتائج التعلّم من خلال دمج 12 فصلاً دراسياً في «ساحة التعلم المندمجة».

وقال مايكل جيرنون، الرئيس التنفيذي ومدير الأكاديمية: «نحن نقدم بيئة فريدة بالفعل لمدرسينا وطلابنا لا تتواجد في أي مدرسة أخرى. وسيكون للعمل الذي يُنفّذ في الساحة تأثير على شبكة جيمس، كما سيساهم في دعم التطورات في كل مدارسنا».

وعبرت الطالبة عليا هايد، 17 سنة، عن إعجابها بنهج التعلم المندمج الذي يقدّم الصفوف على شبكة الإنترنت والصفوف التقليدية. وقالت: «من الأسهل إنجاز العمل بهذه الطريقة. نحن نضع الجداول الزمنية التي تناسبنا ونعمل على وتيرتنا الخاصة».

ومع سعي المدرسين إلى ابتكار فصول دراسية أكثر قابلية للتكيف والتعاون والتفاعل، تبقى المرونة العنصر الأساسي في هذه العملية، ولذلك يشكّل اختيار الأثاث الذي يمكن أن يدعم هذه المبادرات أمراً بالغ الأهمية.

تعليقات

تعليقات