طفلاً يصقلون إبداعاتهم في «فاب كدز» 20 - البيان

طفلاً يصقلون إبداعاتهم في «فاب كدز» 20

Ⅶ جائزة حمدان بن راشد التعليمية تحرص على خلق بيئة محفزة للابتكار والتفكير الإبداعي | البيان

شارك 20 طفلاً في المخيم الشتوي لـ«فاب لاب كدز» التابع لجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز واستهدف الأطفال من عمر 6 سنوات إلى 11 سنة، وشمل المخيم تدريب الطلبة على يد خبراء أجانب ومحليين في مجال التصنيع الرقمي لتأهيل الأجيال القادمة لخوض هذا المجال بالإضافة إلى تعلم البرمجة.

وقالت مروة إبراهيم مسؤولة الفاب لاب في الجائزة، إن الجائزة تحرص بشكل مستمر على تنفيذ مخيمات تعمل على تحفيز الطلبة، وتخلق بيئة محفزة للابتكار ومشجعة للتفكير الإبداعي لدى الأطفال، وتوجيه الأطفال لاستخدام التكنولوجيا الحديثة في ما هو مفيد لهم ولمجتمعهم، وبناء شخصيات مبدعة ومبتكرة من شأنها الوصول بالدولة إلى أعلى المراكز في كافة المجالات، وزرع نواة الابتكار لدى الأطفال من عمر مبكر فالعلم في الصغر كالنقش على الحجر، وتحفيز الأطفال للعمل بشكل فردي وضمن مجموعة.

وذكرت إبراهيم أن «الفاب لاب» الرئيسي وكل المراكز التابعة له تعمل على تشجيع الطلبة على البحث العلمي وتحفيز غريزة الاطلاع والاكتشاف لديهم، ومواكبة توجهات الدولة للوصول للمراكز الأولى عالمياً في مجال الابتكار ونشر ثقافة الإبداع والابتكار والتصنيع في المجتمع الإماراتي بكافة شرائحه إضافة إلى خلق بيئات محفزة للابتكار وتشجيع الجامعات والمدارس على ترسيخ منهجيات البحث والتحري والاستكشاف لدى الأجيال الجديدة.

وأفادت أن المخيم الشتوي لـ «الفاب كدز» شارك فيه نحو 20 طالباً وطالبة وتم تدريبهم على استخدام الطابعة ثلاثية الأبعاد وتوظيفها عن طريق برنامج «123D» للتصميم وتعريفهم على كيفية تكوين الدوائر الكهربائية باللحام وتم تدريبهم على القلم ثلاثي الأبعاد و لحام الدوائر الكهربائية، وحرصت الجائزة على أن يحاكي التدريب التطور التعليمي العالمي، وتنفيذ الطلبة خلاله 6 مشاريع.

وهدف التدريب إلى تنمية التفكير الإبداعي لدى الطلبة، وبناء شخصيات مبدعة ومبتكرة من خلال تعلم أساسيات التصنيع الرقمي.

وأضافت إبراهيم أن الطلبة المستهدفين يستطيعون في «فاب كيدز» القيام بالأنشطة التعليمية والترفيهية التي من شأنها تشجيع الابتكار والتفكير الإبداعي، ولفتت إلى أن الطفل بطبيعته يحب الحرية فبدلاً من تعليم الطفل عن طريق منهج دراسي ثابت، يمكنه التعلّم في فاب كيدز من خلال التصميم والتفكير والابتكار وعمل النماذج وطرح الأفكار لإيجاد حلول للتحديات، حيث إن التعلّم العملي القائم على تطبيق المشاريع يشجع الطلاب على البحث وطلب معلومات أكثر من مختلف المجالات.

طابعة «ثري دي»

صممت جائزة حمدان التعليمية من خلال مشروع «فاب كدز» الذي أطلق العام الماضي، برامج خاصة تمكن الأطفال المشاركين في العمل عليها، عن طريق طابعه الـ 3D، و غيرها من أجهزة التصنيع الرقمي، كما تم توفير برامج تدريبية مخصصة للأطفال في الابتكار والتصنيع الرقمي، وجرى توفير أحدث البرامج والأجهزة وفق المعايير العالمية لمنظمة الفاب لاب..

وتوفير الدعم اللازم للأطفال لتحويل أفكارهم إلى مشاريع وتطبيقات عملية، والتواصل مع المنظمة العالمية «للفاب لاب» لتبادل المعرفة والخبرات في مجال فاب كيدز، فضلا عن توفير مراجع ومصادر متخصصة في الابتكار والتصنيع الرقمي وغيرها من العلوم التي تدعم الابتكار والإبداع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات