»كليات التقنية« تعرّف 5305 طلاب بالحياة الأكاديمية

اختتمت أمس فعاليات كليات التقنية العليا الإرشاد الأكاديمي على مستوى جميع فروع الكليات للعام الأكاديمي الجديد (2017-2018)، حيث استهدفت نحو 5305 طلاب وطالبات من الجدد الذين التحقوا بكليات التقنية كخيار أول ليواصلوا مسيرتهم في التعليم الجامعي وفق الرؤية الجديدة للكليات «الجيل الثاني» والتي تمكنهم من الاختيار من بين 100 تخصص في 6 برامج متنوعة يتطلبها سوق العمل.

ومن ثم منحهم فرصة التخرج بشهادات أكاديمية واحترافية تمثل امتيازاً لكل طالب ملتحق بكليات التقنية مما يسهم في تحقيق الأهداف الطموحة لدولة الإمارات في شتى المجالات وإعداد الشباب القادر على تحقيق أعلى مستويات العمل الاحترافي وفق أفضل المعايير العالمية.

وانطلقت فعاليات الإرشاد الأكاديمي على مدار يومين متتاليين في فروع الكليات الـ17 على مستوى الدولة، ويتم خلالها تعريف الطلبة بالمسار الأكاديمي المرن الذي ينطلق من الدبلوم وصولاً إلى البكالوريوس.

بالإضافة إلى تعريفهم بالتخصصات الجديدة ومدى توافقها مع متطلبات سوق العمل المستقبلية، واعطائهم صورة عن كيفية التخطيط لدراستهم الأكاديمية بطريقة تمكنهم من وضع تصورات مبكرة حول مواقع عملهم المستقبلية وذلك في إطار الشراكة الفاعلة بين الكليات وقطاعات العمل المختلفة في كل إمارة بالدولة.

رؤية

وهنأ الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، الطلبة الجدد المتلحقين بكليات التقنية العليا، مؤكداً لهم أنهم اختاروا الكليات التي ستعمل من خلال رؤيتها الجديدة «الجيل الثاني» على إعدادهم بالشكل الأمثل ليكونوا الخيار الأول لسوق العمل، من خلال ضمان جاهزيتهم للتعامل مع المتطلبات والمتغيرات الوظيفية، حيث سيكون لدى كل طالب وطالبة في الكليات فرصة التخرج بشهادات أكاديمية واحترافية تؤكد تمكنهم من المهارات الوظيفية المطلوبة لدى جهات العمل.

تجهيز

وأكد أحمد الملا العميد التنفيذي للشؤون الطلابية بكليات التقنية العليا، أنه تمت عمليات التجهيز لاستقبال الطلبة الجدد ضمن فعاليات «الإرشاد الأكاديمي» والتي تقام بشكل مكثف على مدار يومين متتاليين خلال الأسبوع الحالي.

حيث تنظم الكليات ورش عمل تعريفية يتم خلالها توضيح رؤية الكليات الجديدة «الجيل الثاني» وأبرز ما تتضمنه فيما يتعلق بالدراسة الأكاديمية والاحترافية وجاهزية الطلبة لسوق العمل، من خلال تعريفهم بالبرامج والتخصصات وكيفية اختيار الطالب لها بالتعاون مع المرشدين الأكاديميين والمهنيين في الكليات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات