مجلس جامعة الإمارات: هيكل تنظيمي جديد وقبول للطلبة غير المواطنين

■ المشاركون في المجلس الرمضاني لإدارة الجامعة | تصوير: عمران خالد

أكد الدكتور محمد البيلي، مدير جامعة الإمارات، أن الجامعة حققت تقدماً كبيراً في تحقيق الخطة الاستراتيجية والرؤية الوطنية، بأن تكون جامعة المستقبل، وفق أحدث المعايير الأكاديمية، لتصبح جامعة بحثية، لمواكبة التطلعات وتحقيق الطموحات بمخرجات أكاديمية نوعية، مشيراً إلى أن الجامعة سوف تطبق مع بداية العام الأكاديمي الجديد هيكلاً تنظيماً جديداً، وتطوير سياسة القبول لتصبح أكثر مرونة باستقطاب الطلبة الدوليين، وستقوم وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ومجلس أبوظبي للتعليم، بقبول الطلبة غير المواطنين في كلية التربية، وتخصيص 100 منحة دراسية للمقبولين والالتزام بتعيينهم بعد التخرج.


رؤية مستقبلية
جاء ذلك خلال المجلس الرمضاني الذي نظمته إدارة الجامعة، بحضور عدد من عمداء الكليات ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس وعدد من الطالبات من تخصصات مختلفة، تحت عنوان «جامعة المستقل».


وأضاف سوف تقوم الجامعة بتفعيل منتزه الابتكار والعلوم، وتطويره كبيئة علمية حاضنه للإبداع من خلال المشاريع البحثية، التي سوف تترجم إلى مشاريع استثمارية، واستضافة عدد من برامج التميز الأكاديمي، من أجل تزويد الطلبة ببرامج علمية لمواكبة التخصصات التقنية التي تطلبها آفاق المرحلة المقبلة، مشيراً إلى أنه تم توقيع عدد من الاتفاقيات مع شركة هواوي وبالتعاون مع صندوق دعم الاتصال.


وأضاف قمنا بطرح عدد من المبادرات وورش العمل مع المدارس لتعريف بالجامعة ومخرجاتها، استعداداً لقبول الطلبة الجدد اعتباراً من الأسبوع المقبل وفور صدور النتائج، حيث ما زالت جامعة الإمارات خياراً أولاً للطلبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات