لغه الضاد تسعد ممتحنيها في الثاني عشر

أدى طلاب الصف الثاني عشر «العام والمتقدم»، أمـــس، امتحان مادة اللغة العربية دون شكاوى حول الأسئلة، مؤكدين موضوعيتها وخلوها من التعقيدات، وأنها راعت الفروق الفردية، لافتين إلى أن الامتحان جاء ‏يحاكي مستويات الطلبة كافة. ويختتم طلبة الصف الثاني عشر الأحد المقبل في مدارس الدولة، امتحانات الفصل الثالث للعام الدراسي 2016-2017، إذ يؤدي طلبة المتـــقدم امتــــحان مادة الفيزياء، فيما يؤدي طلبة العام مادة العلوم العامة (الكيمياء).

نتائج

ووفقاً لخطة وزارة التربية والتعليم فسيتم اعتماد نتائج امتحانات الثاني عشر من 5 إلى 7 يونيو الجاري، وإعلان النتائج وإصدار بطاقات الأداء في 8 من الشهر ذاته.

واعتبر طلاب أن امتحان اللغة العربية جاء شاملاً بأسئلته للمقرر الدراسي الثالث ‏وشاملة كافة المهارات التي درسها الطلبة في 3 فصول دراسية للعام الحالي. وأكد طلبة أن ‏وقت الامتحان جاء مناسباً لعدد الأسئلة التي ‏تضمنتها صفحات الامتحان، ‏فيما أوضح طلبة المتقدم أنهم سيتفرغون خلال إجازة نهاية الأسبوع لتكثيف دراستهم لمادة الفيزياء لخـــوض امتحانها الأحد المقبل، ‏ويأملون بأن يأتي الامتحان في مستوى امتحان العام الماضي ويحاكي الطـــالب المتوسط، ‏معتبرين أن ‏قرار وزارة التربية والتعليم ‏في تحديد موعد امتــــحان الفـــيزياء ليكون عقب إجازة أسبوعية سيصب في مصلحة الطالب ويمنحه فرصة للمراجعة بأريحية. ‏وأكدت إدارات مدرسية أنها لن تطلق أي شكاوى تجاه مستوى امتحان اللغة العربية، كما أن الأسئلة راعت الفروق الفردية بين الطلبة، مع تخـــصيص نسبة منها لذوي مهارات التفــــكير العـــليا، إضافة إلى الأسئلة التي تخاطب مهارات التحليل وإبداء الرأي، مشيرين إلى أنهم سيكثفون ‏المراجعات لطلبة المتـــقدم ‏لمادة الفيزياء ‏خلال الإجازة الأسبوعية.

أبوظبي


وفي أبوظبي أدى طلبة مدارس أبوظبي الخاصة ومراكز تعليم الكبار والدراسة المنزلية امتحان اللغة العربية، الذي وصفوه بالمريح، لوضوح أسئلته ومباشرتها، حيث اتسمت جميع الأسئلة بالوضوح بصورة عامة. وأعرب الطلبة عن توقعاتهم بالحصول على درجات مرتفعة في هذه المادة إن لم تكن النهائية، حيث قال عدد من طلاب وطالبات المدارس الخاصة في أبوظبي إن الامتحان جاء في متناول الجميع تراوحت أسئلته ما بين المتوسط والسهل.

استياء


ومن ناحية أخرى، عبر طلاب عن استيائهم من كثافة الامتحان الذي جاء خارج المعتاد، حيث إن وقت الامتحان لم يكن كافياً لإجابة على كافة الأسئلة، مؤكدين أنهم لم يتمكنوا من الإجابة عن كل الأسئلة وتركوا بعضها بدون إجابات لضيق الوقت.

الشارقة


وأكد طلبة الثاني عشر بفرعية المتقدم والعام في لجان الشارقة وعجمان سهولة امتحان اللغة العربية الذي جاء في متناول الجميع من حيث شمولية الأسئلة التي تضمنت كل المهارات اللغوية وخرج الطلبة من اللجان عقب مضي معظم الوقت راضين عن الطريقة التي وضعت فيها الأسئلة وابتعادها عن قياس مدى حفظ الطالب وتركيزها على الفهم والاستيعاب.

وتماثلت الآراء في غالبية اللجان ولم تغب خلال سؤالهم عن مستوى الأسئلة التطرق إلى صعوبة تقديم الامتحانات في الشهر الفضيل في ظل الأجواء المناخية الحارة، معتبرين تقديمها قبل ذلك أفضل وله مردود إيجابي على الأداء.

أم القيوين


ولم يجد طلبة الثانوية العامة المسار المتقدم في أم القيوين صعوبات تذكر في امتحان الفصل الدراسي الأخير من العام الدراسي الحالي في مادة اللغة العربية، حيث أجمعوا على مرونة وسهولة امتحان لغة الضاد وأن الأسئلة جاءت صريحة ومباشرة وتتوافق مع ما درسوه وألفوه من خلال التدريبات التي تلقوها من معلميهم.

من جهته أكد أحد مديري المدارس الثانوية في أم القيوين أن الورقة الامتحانية جاءت لتقيس قدرات الطلاب من خلال المهارات التي درب المعلمون الطلبة عليها على مدار الفصل.

رأس الخيمة

وأنهى طلاب الثانوية العامة برأس الخيمة للمسارين المتقدم والعام امتحان مادة اللغة العربية، وسط حالة من الارتياح، لسهولة الأسئلة التي جاءت في متناول الجميع، في الوقت الذي شكا فيه آخرون من صعوبة النحو.  وقال إبراهيم الشحي، طالب بالمسار المتقدم، إن الامتحان كان سهلاً ولا يوجد به أي تعقيدات ولم تخرج الأسئلة من المنهج المقرر بالكتاب المدرسي، بينما اشتكى من وقت الامتحان، لأن التعبير كان يحتاج لوقت أكثر.

وأضافت سارة العوضي، أن الامتحان في متناول الجميع، ولا يوجد به أي مشكلات وخاصة البلاغة كانت سهلة للغاية.
وبينت فاطمة محمد، طالبة بالمسار العام، أن مادة اللغة العربية كان امتحانها سهلاً للغاية، منوهة بأنها لم تهدأ إلا بعد رؤيتها للامتحان لخوفها أن يكون صعباً وخصوصاً النحو.

بقية


تبدأ امتحانات طلبة بقية الصفوف من الأول إلى الحادي عشر للفصل الثالث في 11 يونيو الجاري.

ويتم اعتماد نتائج الصفوف من 1 حتى 11 من 19 - 21 الشهر الجاري ويتم إعلان النتائج في 22 يونيو الجاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات