رؤية

معلمون: الإمارات سباقة في تقدير المعلم محلياً وعربياً

تقدم معلمون خليجيون بالشكر لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لتوجيه سموه بإطلاق «جائزة محمد بن زايد لأفضل معلم خليجي»، مؤكدين أن دولة الإمارات سباقة في الارتقاء بدور المعلم محلياً وخليجياً وعربياً.

وقالت المعلمة في دولة الكويت منيرة الهاجري، إن الجائزة تدفعنا إلى العمل على تطوير المنظومة التعليمية وإتاحة المعرفة للطالب من كافة مواردها لأن أبناءنا هم الثروة الحقيقية للمجتمع وهم من يحملون شعلة العلم والمعرفة في المستقبل.

ولفتت إلى أن المعلم عليه دور كبير في نهضة الأمم والمجتمعات.

وأعربت عن سعادتها تجاه الدور التي تبذله دولة الإمارات للارتقاء بالمعلمين محلياً وخليجياً وعربياً من خلال جوائزها التربوية التي تصب في مصلحة جيل النشء، معتبرة أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات لديها القدرة على الوصول لما تطمح إليه من تميز وأن تكون بين أوائل الدول في شتى المجالات.

من جانبها قالت زينب حسين نامي (معلمة أولى لمادة التربية الإسلامية في مملكة البحرين): إن مهنة التدريس مهنة سامية، فقد شبه الشاعر المعلم بأنه يكاد أن يكون رسولاً، لأن الرسالات السماوية جميعها أوصت بالعلم والمعرفة.

وأوضحت أن لدولة الإمارات باعاً طويلاً في دفع المعلم نحو التميز من خلال جوائزها التربوية التي تحث المعلمين على التميز والإبداع.

 

 

تعليقات

تعليقات