100 طفل في أول مركز تعليم مبكر صديق للبيئة بدبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل أول مركز في قطاع التعليم المبكر، يطبق معايير الأبنية الخضراء، في دبي نحو 100 طفل للعام الدراسي الجديد 2016- 2017.

وقالت مونيكا فالراني، المدير التنفيذي لمركز ليدي بيرد للتعليم المبكر: إن ليدي بيرد للتعليم المبكر، هو المركز الأول الحاصل على شهادة (ليد الذهبية) في مجال مبادرات الأبنية الخضراء على صعيد الشرق الأوسط. وأضافت: ينبغي علينا ترسيخ ثقافة الوعي البيئي في نفوس الأطفال، حتى يكونوا مناصرين للبيئة.

وأشارت إلى أن المركز يتبع المناهج الدراسية الخاصة بهذه المرحلة، والمعتمدة من قبل مؤسسة التعليم المبكر للأطفال (EYFS) بالمملكة المتحدة، وفقاً للمعايير المتبعة لمؤسسة مونتيسوري في هذا المجال.

وذكرت أن المركز يستقبل الأطفال من سن (6 أشهر– 5 سنوات)، حيث يوجد فصول لروضة 1 وروضة 2، منوهة بأن الأطفال يتعلمون العربية والإنجليزية والفرنسية والرسم والموسيقى واليوغا، إضافة إلى رحلات ترفيهية، تعليمية. مستدركة أن المركز سيبدأ باستقبال الأطفال مساء. وأوضحت أن لكل 5 أطفال (معلمة) تهتم بــشؤونهم، ينتمون إلى نحو 30 جنسية مختلفة، من بينهم 20 % إماراتيون، فيما بلغ عدد المعلمات 20 معلمة ومساعدة.

طباعة Email