00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«وطني الإمارات» تواصل تعزيز الروابط بين الطلبة المبتعثين

ضرار بالهول خلال لقائه طلبة الإمارات في أيرلندا من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعربت مؤسسة وطني الإمارات عن استمرار نشاطاتها الوطنية المتعلقة بتعزيز الروابط الوطنية والمجتمعية مع كافة الفئات المواطنة داخل الدولة وخارجها، ونقل منجزات الدولة العالمية وتعريف المواطنين في الخارج بها، لتقوية ثقافتهم الوطنية خصوصا أنهم صورة الدولة في الغرب.

وقال ضرار بالهول للمؤسسة، إن طلبة الإمارات في الخارج يستحقون كل اهتمام ورعاية وتواصل منا، ومن واجبنا الاستمرار بزيارتهم وتنظيم الأنشطة والملتقيات الوطنية لهم، لأن الانتظام بالالتقاء بهم يرفع من معنوياتهم ويدعم استمرارهم في إكمال مشوارهم العلمي بكل نجاح وتقدم.

وأضاف إن طلبتنا في الخارج يسعدون بالملتقيات الطلابية التي تسودها أجواء المودة والوطنية التي يفتقدونها وهم بعيدون عن أرض الوطن، وأن مؤسسة وطني الإمارات تسعى لترسيخ قيم الترابط والتكاتف وجمع الإماراتيين الذين هم في الغربة، أينما كانوا، تحت مظلة واحدة، ونسعد بمد جسور التواصل مع أبناء الإمارات في إيرلندا، وأثناء الالتقاء بالمبتعثين المواطنين حرصنا على بث روح الإيجابية فيهم، حيث كان اللقاء أخوياً واتسمت أجواؤه بالمرونة، مما حمّس الطلبة وأخذوا للحديث عن أمور عدة؛ منها تحصيلهم العلمي وأوضاعهم المعيشية في إيرلندا. وأكد أن طلبة الإمارات في الداخل والخارج يتقاسمون رؤية واحدة للدولة، ويسعون لرد الجميل للوطن الذي ضمن لهم كافة حقوقهم ومنحتهم فرصة مواصلة تعليمهم في الخارج.

وأبدى طلاب وطالبات الإمارات في المبتعثون لإيرلندا، رغبة قوية في بناء مستقبل الإمارات، مشيرين إلى أن هدفهم الأساسي هو إكمال تعليمهم ورفع قيمة الدولة العلمية، وأن ابرز التحديات التي يواجهونها في الخارج، تكمن في كيفية المحافظة على الهوية الإماراتية والتعايش في مجتمع جديد عليهم.

طباعة Email