طلبة أميركية الشارقة يتوحدون في حب الإمارات

بدأ طلبة الجامعة الأميركية في الشارقة والذين يتكونون من 80 جنسية، أمس احتفالاتهم الرئيسة باليوم الوطني الأربعين لدولة الإمارات والتي تستمر ليومين، وذلك في الباحة الخارجية للجامعة. وتشمل الاحتفالات قرية تراث، ومعرض صور، وأمسية شعرية بالإضافة إلى مسيرة. وتهدف جميع هذه الفعاليات إلى إبراز الغنى الثقافي للدولة. وحضر الاحتفالات الدكتور بيتر هيث مدير الجامعة والدكتورة موزة الشحي نائبة مدير الجامعة لشؤون الطلبة، وسالم يوسف القصير نائب مدير الجامعة للشؤون العامة، وحشد كبير من طلبة الجامعة، وأساتذتها وإدارييها وعائلاتهم والجمهور. ونظم الاحتفال مكتب شؤون الطلبة والنادي الثقافي لطلبة الإمارات.

وكان طلبة الجامعة قد بدؤوا احتفالاتهم في وقت لاحق، حيث شكلوا "روح الاتحاد" بأجسادهم، في 23 نوفمبر، إيذاناً بانطلاق احتفالات الجامعة بهذه المناسبة التي يجلها ويقدرها ويحتفل بها سنوياً المواطنون والوافدون ومجتمع الجامعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات