00
إكسبو 2020 دبي اليوم

محمد بن زايد يبحث ووزير الخارجية الأميركي القضايا الإقليمية

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أمس في أبوظبي مايك بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية الصديقة.

وبحث سموه والوزير مايك بومبيو خلال اللقاء، علاقات التعاون الاستراتيجي وحرص البلدين على تعميقها والتنسيق المشترك بينهما في مختلف المجالات خاصة ما يتعلق بجهودهما في مواجهة التطرف والإرهاب وتنظيماته، إضافة إلى سبل تعزيز الأمن والاستقرار وتحقيق السلام في المنطقة.

واستعرض الجانبان تطورات الأحداث والمستجدات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وتداعياتها على أمن واستقرار شعوبها إضافة إلى مجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

حضر اللقاء سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي.

وعلي بن حماد الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني، وخلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، ومعالي يوسف مانع العتيبة سفير الدولة لدى الولايات المتحدة الأميركية، ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي والوفد المرافق لوزير الخارجية الأميركي.

شراكة تاريخية

أكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية أن لقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مع وزير الخارجية الأميركي شهد اتفاقاً وتوافقاً حول كافة الملفات المطروحة، ووصف معاليه في تدوينات عبر «تويتر» علاقات البلدين بأنها شراكة تاريخية تتعمق، حيث دون: «مقابلة مميزة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، اتفاق وتوافق حول كافة الملفات المطروحة، شراكة تاريخية تتعمق».

 

 

طباعة Email