مشاركات

السينما التايلاندية تضع عينها على السعفة الذهبية

يظهر المخرج التايلاندي أبيتشاتبونغ ويراسيثاكول للمرة الثالثة في مهرجان كان السينمائي الدولي، خلال دورته الحالية لعرض فيلمه «العم بونمي يستطيع تذكر حياته السابقة»، واختير المخرج التايلاندي (39 عاماً) الذي تأثر بعظات راهب بوذي، للمشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان للفوز بالسعفة الذهبية وهي واحدة من بين أهم الجوائز العالمية المرموقة في عالم السينما.

دعي أبيتشاتبونغ للمرة الأولى في عام 2002 لعرض ثاني فيلم روائي له «تفضلوا بقبول فائق الاحترام» منخفض الكلفة، والذي حصل على أرفع الجوائز في فئة الأفلام ذات الاهتمام الخاص، والتي تعنى بتشجيع صناعة الأفلام المبدعة.وفي الوقت نفسه، يعد فيلم «العم بونمي يستطيع تذكر حياته السابقة»، أحد ثلاثة أفلام تايلاندية فقط تم دعوتها للمشاركة في أبرز مهرجان سينمائي دولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات