الصحة تبحث إعداد لائحة قانون مكافحة التبغ

الصحة تبحث إعداد لائحة قانون مكافحة التبغ

شهد معالي وزير الصحة الاجتماع الأول للجنة المعنية بإعداد اللائحة التنفيذية للقانون رقم 15 لسنة 2009 بشأن مكافحة التبغ، الذي عقد في ديوان الوزارة في دبي. وثمن معاليه الجهود التي تبذلها الجهات المعنية بالتعاون مع الوزارة من أجل التصدي لظاهرة التدخين، وصياغة القانون الاتحادي بشأن مكافحة التبغ، مشيدا بالتعاون المشترك بين كافة الجهات والمؤسسات المعنية وذات الصلة في الدولة الذي أثمر القانون الاتحادي لمكافحة التبغ، داعيا إلى ضرورة استمرار هذا التعاون لوضع اللائحة التنفيذية بعد دراسة كافة بنود القانون.

وقال: إن الدولة تهتم بالتشريعات الصحية، وتعمل على تطويرها بما يتوافق ومتطلبات العصر الحديث حتى تكون ذات تأثير فعال في ضبط الممارسات الصحية ووضع الضوابط والأسس التي تضمن الارتقاء بالصحة وتقديم خدمات رعاية صحية ذات جودة عالية.

ووجه معاليه بضرورة بحث ودراسة كل ما من شأنه أن يقدم دعما للممارسات الصحية السليمة من القوانين والتشريعات بشكل علمي ومنهجي قبل رفعها للجهات العليا في الدولة لاعتمادها، لافتا إلى أهمية التشاور وتبادل الآراء والاستفادة من الخبرات العالمية في وضع البنود واللوائح الخاصة بالقوانين المختلفة ولوائحها التنفيذية.

وركز معاليه على أهمية التثقيف الصحي وتوضيح القوانين واللوائح التنفيذية الخاصة بها للجميع، مشيرا إلى أهمية تعاون فئات ومؤسسات المجتمع المختلفة لتعريف النشء بمخاطر التدخين وآثاره الضارة على صحة الفرد والمجتمع.واستمع معاليه إلى شرح مفصل حول القانون الاتحادي لمكافحة التبغ والخطوات والإجراءات التي تم اتخاذها وصولا إلى صدور القانون وعملا على وضع لائحته التنفيذية، حيث قدمت الدكتورة وداد الميدور عرضا مفصلا حول الإجراءات المنفذة حاليا في الدولة، بالإضافة إلى استعراض المواد المختلفة للقانون.

حضر الاجتماع ممثلون عن الجهات المعنية بإعداد اللائحة وتشمل وزارات الاقتصاد والعدل والداخلية والبيئة والمياه وممثلون عن هيئة الجمارك الاتحادية وهيئتي الصحة في دبي وأبوظبي وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس والمجلس الوطني للإعلام والبلديات.وناقش الاجتماع الخطوط الرئيسة في اللائحة التنفيذية المبدئية وتكوين فريق عمل من الجهات ذات العلاقة للمشاركة في إعداد اللائحة.

(البيان)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات