بلدية العين تشارك في مؤتمر دول التعاون للعناية بخدمة العملاء

بلدية العين تشارك في مؤتمر دول التعاون للعناية بخدمة العملاء

تشارك بلدية العين في المؤتمر الثامن للعناية بخدمة العملاء في المؤسسات الحكومية والخاصة لدول مجلس التعاون من 21 ـ 24 فبراير الجاري بفندق البستان روتانا بدبي بمشاركة مؤسسات إعلامية إقليمية وعالمية وعدد كبير من القادة وخبراء ومسؤولي ومديري قطاع العناية بخدمات العملاء بالمؤسسات الحكومية والخاصة بالإضافة لنخبة من أبرز المتحدثين الإقليميين والعالميين وخبراء استشاريين في مجال رصد وتحليل قياس رضا العملاء بالمنطقة.

وأكد الدكتور مطر محمد النعيمي مدير عام بلدية العين أن مشاركة البلدية الاستراتيجية لمؤتمر العناية بخدمة العملاء الثامن في دول مجلس التعاون الخليجي لعام 2010 إنما يأتي تحقيقا لاستراتيجية بلدية العين في ترسيخ ثقافة خدمة العملاء والارتقاء بمستواها في القطاع العام وتقديمها من منظور العملاء أنفسهم بالإضافة لتوافقها مع السياسة العامة لإمارة أبوظبي الرامية إلى بناء حكومة ذات توجهات خدمية متميزة.

وأوضح أن المشاركة للاطلاع على أفضل الممارسات العالمية في استخدام أفضل التقنيات الحديثة في مجال خدمة العملاء سعياً لتحقيق كل ما من شأنه رفع نسبة رضا العملاء.وأشار الدكتور مطر إلى أن بلدية العين تسعى دائما لتعزيز علاقاتها مع مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص والمشاركة الفاعلة في المحافل المحلية والدولية من خلال هذا المؤتمر المتميز بما يخدم توجهات البلدية في الاستفادة من الخبرات والتجارب الناجحة وإشراك الآخر في بناء علاقات مستقبلية قائمة على قواعد وأساسيات الاتصال الاحترافي المهني.

وذكر علي الكمالي رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر أن مشاركة بلدية العين تعد بمثابة نقطة تحول في مسار تطور فلسفة العناية بخدمة العملاء وتمثل نظرة ثاقبة حول أحدث التطورات والاتجاهات والممارسات المتبعة عالمياً في مجال خدمة العملاء، كما ستتيح هذه الشراكة الاستراتيجية للمؤتمر نقطة التقاء وتواصل مهمة وفرصة جيدة للمجتمعين من تبادل الخبرات والمعلومات بهدف توسيع آفاق المشاركين وتخطي المفاهيم والأفكار التقليدية.

كما أضاف الكمالي بأن انضمام بلدية العين كشريك استراتيجي حكومي متميز يأتي في ظل اهتمام المؤسسات الحكومية في دولة الإمارات العربية المتحدة خصوصاً وبالمنطقة عموماً بتفعيل رؤيتها الاستراتيجية في ثقافة وأدبيات العناية بخدمة العملاء والتي كان لها أكبر الأثر على تطوير منهجيات الإصغاء ومتابعة رضا وتوقعات العملاء ودراسة وتطبيق الاتجاهات المتميزة والحديثة في التعامل مع العملاء متعددي الثقافات وتطوير استراتيجيات القياس الفعالة والتعامل مع التقنيات الحديثة لامتلاك مهارات خدمة العملاء بشكل يتناسب وتطلعات المواطنين، المقيمين والقطاع الاقتصادي وفق المعايير الدولية.

العين ـ «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات