«تعليمية الشارقة»: لا قبول لطلبات تظلم من طلبة الثاني عشر

«تعليمية الشارقة»: لا قبول لطلبات تظلم من طلبة الثاني عشر

أكدت فتحية زيد رئيس قسم الامتحانات في منطقة الشارقة التعليمية انه لا نية لقبول أي طلبات تظلم تتعلق بامتحانات الفصل الدراسي الأول لطلبة الثاني عشر بشقيه العلمي والأدبي وأرجعت السبب الى سلسلة الإجراءات والآليات التي اتخذت خلال عمليتي التصحيح ورصد الدرجات وتدقيقها عبر أكثر من محطة مراجعة معتبرة إن الخطأ في التصحيح سواء في جمع الدرجات أو إغفال سؤال دون تصحيح أمر غير وارد مدللة بان العام الماضي لم يشهد ورود أي خطا وكذلك العام الجاري.

وذكرت أن القائمين على التصحيح ورصد الدرجات في مركز التصحيح التابع لمنطقة الشارقة التعليمية عملوا بجد طوال فترة الامتحانات وضمن آليات شديدة الدقة كما تم إتباع أسلوب محطات المراجعة على الطاولات بحيث تمر ذات الورقة الامتحانية على أكثر من مراجع بهدف التدقيق لأكثر من مرة، واعتبرت إن التظلم حق للجميع بيد أنها ترى إن فتح آلاف الأوراق الامتحانية بلا طائل سيثقل على العاملين دون جدوى لان التصحيح كان في غاية الدقة كما أن البعض ممن تقدموا بطلبات تظلم أرادوا فتح أكثر من ورقة امتحانية.

وتفصيلا تقدمت الطالبة رحمة محيي الدين من مدرسة الشعلة الخاصة في الشارقة القسم العلمي بطلب فتح ورقة الإجابة الخاصة بها لمادة اللغة الانجليزية والتي حصلت فيها على معدل 63 مؤكدة أن النتيجة كانت صادمة بالنسبة لها وتوقعاتها فاقت ال90 بالمائة مشيرة أيضا إلى إن نتائج المواد الأخرى كانت ممتازة ومعدلها العام هو94 وقد أسهمت نتيجة الانجليزية في خفض المعدل العام الذي توقعته بين 96-97 .

وذكرت الطالبة أن معدلاتها في المواد الأخرى مرتفعة ولم يسبق أن حصلت على درجات متدنية في أي مادة مطالبة وزارة التربية والتعليم بان تنظر إلى بعض طلبات التظلم التي تقدم خاصة من قبل فئة المتفوقين وقالت إنها اطلعت على الإجابات الخاصة باللغة الانجليزية التي أدرجت على موقع وزارة التربية والتعليم وقامت بمقارنتها بإجاباتها وكانت متقاربة جدا.

الشارقة - نورا الأمير

طباعة Email
تعليقات

تعليقات