بمناسبة يوم المرأة العربية الاتحاد النسائي ينظم ندوة حوارية

بمناسبة يوم المرأة العربية الاتحاد النسائي ينظم ندوة حوارية

نظم الاتحاد النسائي العام بمقره في أبوظبي أمس ندوة حوارية بعنوان «المرأة الإماراتية : الواقع والتطلعات المستقبلية» وذلك ضمن احتفال الاتحاد بيوم المرأة العربية. وهدفت الندوة إلى تسليط الضوء على المكاسب التي تحققت للمرأة الإماراتية في مختلف المجالات.

شاركت في الندوة كل من الشيخة الدكتورة هند بنت عبدالعزيز القاسمي رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات في دبي والدكتورة أمل القبيسي عضوة المجلس الوطني الاتحادي والنقيب الدكتورة زبيدة جاسم رئيسة قسم الفتوى في وزارة الداخلية والدكتورة غوية النيادي من هيئة الصحة أبوظبي وشيخة راشد الشامسي المديرة التنفيذية للشؤون التعليمية بالانابة في وزارة التربية والتعليم وفاطمة المغني من وزارة الشؤون الاجتماعية والاعلامية عائشة سلطان.

أدارت الندوة أحلام سعيد اللمكي مساعدة مدير شؤون الجمعيات واللجان ومديرة إدارة الدراسات والبحوث في الاتحاد النسائي العام، وقالت الشيخة الدكتورة هند القاسمي ان مجلس سيدات أعمال الإمارات يحرص على المشاركة في جميع المؤتمرات المحلية والخارجية بهدف التواصل واستعراض الانجازات التي حققتها المرأة الإماراتية حيث شارك في مؤتمرات على المستوى الخليجي والعربي منها «مؤتمر المرأة والقيادة» في كل من لبنان والبحرين وغيرهما مؤكدة حرص المجلس على المشاركة الفاعلة في كل مؤتمر والخروج بتوصيات تساهم في تطوير ودعم مشاركة المرأة في كافة المجالات.

من جانبها أكدت الدكتورة أمل القبيسي ان المرأة الإماراتية من أكثر النساء تميزاً في العالم سواء في التعليم او في المناصب او في المحافل الدولية وقد استطاعت في وقت قياسي تحقيق الكثير من الانجازات لأنها حظيت بأب وأم فريدين من نوعهما هما المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الامارات» حيث حلقا بالمرأة في سماء التميز.

من جانبها أكدت فاطمة المغني ان وزارة الشؤون الاجتماعية أولت المرأة الاماراتية اهتماما كبيرا حيث حولت رؤيتها من رعاية اجتماعية إلى تنمية اجتماعية فأصبحت المساعدة التي يحصل عليها الفرد غير العامل تصل الى 4200 درهم شهريا وهي الأعلى قيمة خليجيا. .

وقالت شيخة الشامسي ان تعليم المرأة يعد جزءا مهما من إنجازات المرأة الإماراتية التي وصلت الى مستويات عليا انطلاقا من احساسها بالمسؤولية مؤكدة ان ما وصلت إليه اليوم هو نتاج طبيعي لما وجدته من دعم وسند من قبل القيادة الرشيدة.

واضافت ان دور وزارة التربية يشمل دعم الخريجات في سوق العمل وفي إدارة الارشاد الأكاديمي والتنسيق مع جميع الجهات والمسؤولين لتحديد احتياجات سوق العمل. من ناحيتها قالت الدكتورة زبيدة جاسم ان المرأة الاماراتية استطاعت ان تحظى بدعم القيادة الرشيدة كما أصبحت وزارة الداخلية جهة مستقطبة جاذبة للمرأة الاماراتية للعمل من خلال توفير الامتيازات والحوافز.

اما الاعلامية عائشة سلطان فأكدت ان المرأة الاماراتية أصبحت متواجدة في جميع مجالات الاعلام بالرغم من صعوبة وخصوصية العمل الاعلامي مشيرة الى وجود ثلاث سيدات في الدولة يدرن وبجدارة قناة تلفزيونية وإذاعتين.

(وام)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات