ثلاثة «دبلومات» جديدة في الفصل الثاني بكلية طالبات أبوظبي

الهندسة الحاسوبية والتصميم وتكنولوجيا الصحة لتلبية حاجات سوق العمل

أعلنت كلية أبوظبي التقنية للطالبات عن طرحها لثلاث برامج جديدة خلال الفصل الدراسي الثاني في فبراير الحالي، وذلك في إطار اهتمامها بتلبية احتياجات سوق العمل وعمليات التنمية، حيث ستبدأ الدراسة في كل من دبلوم التصميم الجرافيكي ضمن برنامج التصميم الداخلي التابع لقسم الاتصالات التطبيقية، ودبلوم التكنولوجيا الصحية التابع لقسم العلوم الصحية، ودبلوم الهندسة الحاسوبية التابع لقسم تقنية المعلومات.

وأوضح الدكتور برادلي كوك مدير كلية أبوظبي للطالبات أن الكلية تتطلع بشدة لتلبية رغبات المجتمع الوطني، وتقديم برامج جديدة متطورة تخدم الاحتياجات في مختلف مجالات سوق العمل من الكوادر الوطنية المؤهلة على أعلى المستويات، مشيرا إلى أن طرح الدبلومات الجديدة في الفصل الدراسي الثاني جاءت عقب اجتماعات اللجان الاستشارية للبرامج وقادة الأعمال والصناعة في المجتمع، إضافة إلى أنها نتيجة لمراجعات الطالبات ونتائج الإحصاءات التي قامت بها الكلية.

وأضاف د. برادلي أن برنامج الدبلوم في التصميم الجرافيكي سيعمل على إعداد الطالبات ليصبحن قادرات على دخول مجال التصميم الداخلي حيث ستتمتع الخريجات بالمقدرة على إقامة المعارض وتنفيذ اللوحات الإعلانية، وسيكتسبن مهارات في مختلف مجالات التصميم للمكاتب والعقارات السكنية والتجارية، كما سيتعلمن الرسم ونظريات الألوان ومبادئ التصميم وتطبيقات الحاسوب الرقمية.

أما قسم العلوم الصحية فسيقدم دبلوم التكنولوجيا الصحية للطالبات اللواتي يملكن المعلومات الأساسية والمهارات للمساعدة في المهام الإدارية في مجال الرعاية الصحية، لتصبح الخريجة قادرة على جمع المعلومات عن أنظمة الإدارة في مجالات الصحة، وأن يكن فاعلات في تلك المجالات الإدارية الطبية بالإضافة لقدرة على تطوير قواعد البيانات وتنظيم مواعيد المرضى، وتعلم أعمال الصحة الحاسوبية والسلوك المنظم والمصطلحات الطبية، ويصبحن مؤهلات لوظائف التسجيل والاستقبال والمساعدات في أي إدارة طبية.

وذكر مدير كلية الطالبات أنه بالنسبة لدبلوم الهندسة الحاسوبية التابع لقسم تكنولوجيا المعلومات سيلبي حاجات سوق العمل من المهندسات المواطنات، حيث تدرس طالباته تحليل وتصميم المعطيات واختبار البرامج الحاسوبية، وسيكون لخريجة هذا الدبلوم القدرة على العمل كمهندسة في تقنية المعلومات والاستجابة للفرص المتوفرة بكثافة في سوق العمل المتعلق بتقنية المعلومات والاتصالات.

أبوظبي ـ «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات