بمشاركة 3500 طبيب و500 شركة عالمية

انطلاق فعاليات مؤتمر ومعرض طب الأسنان العربي فبراير المقبل

برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة رئيس دائرة الصحة والخدمات الطبية تنظم دائرة الصحة والخدمات الطبية في دبي بالتعاون مع الاتحاد الدولي لطب الأسنان ومؤسسة اندكس للمؤتمرات والمعارض خلال الفترة من الثامن والعشرين وحتى الثاني من مارس المقبل مؤتمر الإمارات الدولي لطب الأسنان ومعرض طب الأسنان العربي (أيدك 2006) في مركز دبي الدولي للمعارض بمشاركة حوالي 3500 طبيب وأكثر من 500 شركة عالمية متخصصة.

وأكد قاضي سعيد المروشد مدير عام دائرة الصحة والخدمات الطبية خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بمكتبه يوم أمس بحضور الدكتور طارق خوري مدير مركز طب وجراحة الأسنان رئيس المؤتمر وعبد السلام المدني رئيس مجلس إدارة مؤسسة اندكس لتنظيم المؤتمرات والمعارض للإعلان عن فعاليات المؤتمر على أهمية هذا الحدث العالمي الذي تحتضنه دبي للعام العاشر على التوالي تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة رئيس دائرة الصحة والخدمات الطبية.

وأوضح أن النجاحات المتتالية التي حققها هذا المؤتمر منذ انطلاقته الأولى قبل عشر سنوات والتي ظهرت من خلال التزايد السنوي في أعداد المشاركين به من الأطباء والشركات العالمية المتخصصة، الأمر الذي أهله للحصول على اعتراف الاتحاد العالمي لطب الأسنان واتحاد مصنعي طب الأسنان كأكبر خامس مؤتمر ومعرض على مستوى العالم.

وثمن المروشد الرعاية الكريمة لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة رئيس دائرة الصحة والخدمات الطبية لهذا المؤتمر ودعمه المستمر لكافة المؤتمرات والملتقيات العلمية السنوية التي تحتضنها الإمارة والتي انعكست نتائجها الإيجابية على رفع مستوى ونوعية الخدمات التشخيصية والعلاجية والطبية التي تقدمها الدائرة لعملائها في مختلف المستشفيات والمراكز الصحية التابعة لها.

وأوضح أن الملتقى العلمي سيناقش آخر ما تم التوصل إليه في مجال طب وجراحة الأسنان لافتا إلى الموضوعات الشاملة التي سيطرحها هذا المؤتمر والتي تغطي كافة الجوانب المتعلقة بمجال طب الأسنان، الأمر الذي سيشكل فرصة جيدة أمام العاملين بالقطاع الطبي في الدولة للاستفادة من تجارب وخبرات الغير في تطوير مستوى الخدمات الصحية المقدمة للجمهور.

ومن جانبه أكد الدكتور طارق خوري مدير مركز طب وجراحة الأسنان رئيس المؤتمر على أهمية هذا الحدث الذي تدعمه الأكاديمية الأمريكية لطب الأسنان ويشارك به أكثر من 3500 طبيب من مختلف دول العالم نظرا لأهمية الموضوعات التي سيتناولها والتي سيتم مناقشتها على مدار ثلاثة أيام من خلال من 36 محاضرة سيقدمها عدد من الأطباء من مختلف دول العالم كالولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا وفرنسا والنمسا والسويد وبريطانيا وسنغافورة والإمارات العربية المتحدة ومصر والسعودية والكويت.

وأشار الدكتور خوري إلى المحاور التي سيتطرق لها المؤتمر والتي ستركز على كافة فروع وتخصصات طب الأسنان كتجميل الأسنان، وحشوات الجذور، وجراحة الفم والفكين، وزراعة الأسنان، وأمراض الفم، وتقويم الأسنان، وجراحة وأمراض اللثة، والاستعاضة الصناعية للأسنان، وطب أسنان الأطفال.

وأشار الدكتور خوري إلى ورش العمل التي ستسبق المؤتمر خلال الفترة من الخامس والعشرين وحتى السابع والعشرين من فبراير بفندق نوفتيل بمركز دبي التجاري العالمي وهي ورش مكثفة تهدف إلى صقل كفاءة ومهارة الأطباء المشاركين وإكسابهم خبرات عالمية جديدة من خلال الاطلاع والاحتكاك المباشر مع الأطباء العالميين مشيرا إلى أن هذه الورش تركز على حشو الجذور، وتقويم الأسنان، وزراعة الأسنان، والحشوات التجميلية للأسنان، وعلاج أمراض اللثة، واستخدام الكمبيوتر في زراعة الأسنان، وطب أسنان الأطفال.

واوضح رئيس المؤتمر أن المشاركين في ورش العمل التي ستسبق المؤتمر سيحصلون على شهادات وساعات معتمدة من الأكاديمية الأمريكية لطب الأسنان.

ومن جانبه استعرض عبد السلام المدني رئيس مجلس إدارة مؤسسة اندكس لتنظيم المؤتمرات والمعارض ممثل الاتحاد الدولي للمستشفيات وطب الأسنان بمنطقة الشرق الأوسط الإنجازات التي حققها هذا المؤتمر والمعرض المصاحب له منذ انطلاقته قبل عشر سنوات حيث حصل على اعتراف الاتحاد العالمي لطب الأسنان واتحاد مصنعي طب الأسنان كأكبر خامس مؤتمر ومعرض متخصص على مستوى العالم بفضل دعم ورعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة رئيس دائرة الصحة والخدمات الطبية.

وتوقع المدني ارتفاع عدد المشاركين في المؤتمر والمعرض المصاحب له خلال العام الحالي بنسبة 20% عن العام الماضي الذي وصل عدد المشاركين به إلى 14 ألف طبيب وزائر من 113 دولة و450 شركة عالمية متخصصة من 60 دولة في حين أن الدورة الأولى للمؤتمر بدأت قبل عشر سنوات بمشاركة 30 شركة و210 أطباء فقط. وأكد المدني أن قطاع الأجهزة والمعدات الطبية المتعلقة بمجال طب الأسنان يعتبر من القطاعات الكبيرة في دول الخليج بشكل خاص والمنطقة العربية بشكل عام نظرا تزايد الإقبال عليها الأمر الذي يعزز من التواجد المكثف للشركات الأجنبية سنويا في المعرض.

وأشار إلى أن حضور نحو 500 شركة من كبرى الشركات العالمية المصنعة للأجهزة والمعدات الخاصة بطب الأسنان يوفر فرصة فريدة لكافة أطباء الأسنان في منطقة الشرق الأوسط لتبادل الآراء واكتساب الخبرات كما يوفر فرصة للأفراد والجهات الصحية في القطاعين العام والخاص للاطلاع على احدث الأجهزة المعدات الطبية وشراء ما يلزم منها من خلال المعرض الذي سيكون على مساحة ثلاث قاعات بمركز دبي الدولي للمعارض.

كتب عماد عبد الحميد:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات