تحرك خليجي محموم تحسباً لانفلونزا الطيور

تحرك خليجي محموم تحسباً لانفلونزا الطيور

سادت في منطقة الخليج أمس ما يشبه حالة الطوارئ لمواجهة مرض انفلونزا الطيور مع الإعلان عن تحقيق في وفاة فتاة في السليمانية شمال العراق رغم نفي رسمي في بغداد لظهور المرض، إذ بادرت الكويت بتطبيق إجراءات احترازية على الحدود، وتأهبت قطر لاختبار «خطة حمراء» للطوارئ.

وأكدت السعودية خلوها من المرض، وتزامن كل ذلك مع الإعلان عن وفاة بشرية جديدة في الصين وأخرى في إندونيسيا، وتسجيل حالة نفوق شحرور في هونغ كونغ.

وأعلن وزير الصحة في حكومة كردستان العراق محمد خوشناو أمس أن اختبارات طبية تجرى حاليا للتحقيق في وفاة الفتاة البالغ عمرها 14 عاماً في بلدة السليمانية يشتبه في إصابتها بمرض أنفلونزا الطيور. وأضاف ان وفداً تابعاً لمنظمة الصحة العالمية من المقرر أن يصل إلى المدينة لمتابعة الأمر. وكانت وزارة الصحة العراقية نفت في وقت سابق أية علاقة بين وفاة المرأة ومرض انفلونزا الطيور.وقالت الوزارة إنه حتى الآن لا توجد حالات إصابة بالمرض في العراق.

وعلى الصعيد نفسه بدأت الكويت أمس سلسلة إجراءات احترازية لمنع دخول المرض بعد الأنباء عن حالة الوفاة في السليمانية. وأعلنت لجنة الطوارئ التابعة للهيئة العامة للزراعة أنها اتخذت التدابير المناسبة بالتعاون مع إدارة المنافذ. إلى ذلك أكدت وزارة الصحة السعودية أن المملكة خالية تماماً من المرض ولم تسجل حالة إصابة في مختلف المناطق مستبعدة أن يشكل ظهور حالات انفلونزا الطيور في تركيا خطرا بصورة أو بأخرى على المملكة.

من جانبها أعلنت السلطات القطرية أمس أنها تعمل على رفع جاهزيتها في مواجهة المرض رغم خلوها منه وتتأهب لاختبار «خطة حمراء» للطوارئ لمكافحته في موعد سيتم تحديده الاسبوع المقبل.وقال مدير الثروة الحيوانية في قطر جاسم القحطاني انه تم تحديد «مكان تنفيذ البروفة (الاختبار) في مزرعة مهجورة بمنطقة الخرسعة في صحراء غرب البلاد».

وأشار القحطاني إلى أن «الخطوة الوحيدة التي لم تتخذها قطر حتى الآن هي خطة

الطوارئ (الخطة الحمراء) خوفا من آثارها السلبية على المواطنين والمقيمين الذين قد يظنون بان هناك وباء». من جهة أخرى أعلنت حكومة هونغ كونغ أمس أن الشحرور الذي وجد ميتا في المدينة كان مصابا بانفلونزا الطيور.

وقال مكتب سكرتير شؤون الزراعة وصيد الأسماك إن الشحرور من نوع «شاما ديال»، من دون إعطاء تفاصيل أخرى باعتبار أن مؤتمراً صحافياً سيعقد لاحقاً حول الموضوع. وفي جاكرتا ذكر مسؤول بوزارة الصحة الاندونيسية أمس أن اختبارات محلية جرت لطفل إندونيسي توفي هذا الاسبوع في مستشفى بإقليم غرب جاوة أظهرت أنه توفي بسبب انفلونزا الطيور.

العواصم ـ «البيان» والوكالات:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات