نفي دعوة جنبلاط لبوش إلى احتلال سوريا

نفي دعوة جنبلاط لبوش إلى احتلال سوريا

نفى عضو «اللقاء الديمقراطي» النائب اللبناني وائل أبو فاعور أمس أن يكون رئيس «اللقاء» والحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط حض ادارة الرئيس الأميركي جورج بوش على احتلال سوريا والإطاحة بنظام الرئيس السوري بشار الأسد على غرار ما فعلته في العراق، وفق ما كتبه المعلق الأميركي المعروف ديفيد اغناتيوس في مقالة له نشرت الأربعاء في صحيفة «واشنطن بوست» بعد مكالمة هاتفية أجراها مع جنبلاط ودعا فيها الى محاكمة الاسد وتغيير نظامه.

وقال أبو فاعور إن «القوى الديمقراطية اللبنانية هي في موقع الدفاع عن النفس في مواجهة النظام السوري»، نافيا ان يكون جنبلاط طالب باحتلال سوريا «كما تطوعت احدى الصحف المحلية المكتوبة لتظهيره نقلا عن تصريح له الى «الواشنطن بوست».

بيروت ـ «البيان» والوكالات:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات