تفجيرات تقتل 117 عراقياً و7 جنود أميركيين

تفجيرات تقتل 117 عراقياً و7 جنود أميركيين

شهد العراق واحداً من أكثر الأيام عنفاً، وقتل نحو 117 عراقياً وأصيب أكثر من 174 بتفجيرين انتحاريين أحدهما في كربلاء والثاني في الرمادي، فيما قتل سبعة جنود أميركيين في هجومين منفصلين في بغداد والنجف.

ففي كربلاء فجر انتحاري حزاماً ناسفاً به كريات حديدية وقنبلة في شارع مزدحم بالقرب من ضريح الإمام الحسين فقتل 50 شخصاً وأصاب 69 آخرين وأظهرت اللقطات التلفزيونية التي عرضت من كربلاء بقعاً كبيرة من الدماء في الشارع الذي تناثرت فيه الأنقاض.

كما فجر مهاجم آخر نفسه بالقرب من مجموعة من مجندي الشرطة والجيش في مدينة الرمادي غرب بغداد. وقالت مصادر طبية عراقية ان 67 شخصا قتلوا وأصيب 105 آخرون بجروح .

أما الجنود الأميركيون السبعة فقد قتلوا بهجومين منفصلين. وقال الجيش الأميركي في بيان أمس «ان خمسة من جنود تاسك فورس قتلوا الخميس عندما انفجرت عبوة ناسفة لدى مرور آليتهم خلال دورية عادية في مناطق عمليات بغداد». وقالت الشرطة العراقية ان جنديين أميركيين آخرين قتلا بانفجار قنبلة على جانب الطريق في مدينة النجف.

من جهة اخرى أكد مسؤول كبير في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أمس أن النتائج النهائية غير المصدقة للاقتراع ستعلن بعد أربعة أيام على الأكثر وقبل انتهاء تدقيق الخبراء الدوليين. وقال ان هذا الإعلان «سيتم في اليومين أو الثلاثة المقبلة وخلال أربعة أيام كحد أقصى».

بغداد ـ نصير النهر والوكالات:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات