اختطاف اجنبي بخان يونس

مسلحون يفجرون ناديا تابعا للامم المتحدة في غزة

اعلنت مصادر امنية فلسطينية اليوم الاحد ان اجنبيا خطف صباح اليوم الاحد في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة على ايدى مسلحين مجهولين، واوضحت ان اجهزة الامن الفلسطينية تلاحق الخاطفين للافراج عنه.

وقالت المصادر نفسها ان اجنبيا خطف صباح اليوم من وسط مدينة خان يونس على ايدي مسلحين مجهولين اقتادوه الى سيارتهم من نوع مرسيدس ولاذوا بالفرار، وتقوم قوات امن فلسطينية بملاحقتهم. ولا زالت جنسية الاجنبي غير معروفة حتى اللحظة.

في غضون ذلك افاد مصدر امني فلسطيني وشهود عيان ان ناشطين فلسطينيين مسلحين وملثمين اقتحموا فجر اليوم الاحد ناديا خاصا تابعا للامم المتحدة في غزة ثم قاموا بتفجيره.

وقال شهود عيان ان مسلحين مجهولين اقتحموا عند الساعة الثانية من فجر اليوم الاحد مقر نادي الامم المتحدة الذي يقع على شاطئ بحر غزة وقاموا بضرب الحارس وتقييد يديه واخراجه من النادي .

واضاف الشهود ان المسلحين قاموا بتحطيم محتويات النادي وبعد ذلك سمعت اصوات انفجارات في داخله وضعها المسلحون قبل ان يلوذوا بالفرار وقاموا بتفجير النادي.

واكدوا انه لم يكن احد من الاجانب العاملين لدى الامم المتحدة او وكالة الاونروا التابعة لها موجودا في النادي ولم تكن هناك اي احتفالات في النادي الليلة الماضية. واضاف الشهود والمصادر الامنية انه نتج عن الانفجارات دمار كبير في النادي.

واكدت مصادر طبية ان حارس النادي وهو فلسطيني نقل الى المستشفى اثر تعرضه لضرب مبرح من قبل المسلحين يذكر ان هذا النادي موجود منذ عشرات السنوات ويقع على شاطىء بحر غزة وعلى بعد مئات الامتار من مكتب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في المدينة ومقر شرطة البحرية وبجوار مقر الدفاع المدني الفلسطيني ويستخدمه موظفو الامم المتحدة الاجانب في قطاع غزة ويرفع عليه علم المنظمة الدولية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات