ارتفاع المخالفات المرورية المسجلة بمركز شرطة نايف

ارتفاع المخالفات المرورية المسجلة بمركز شرطة نايف

حثت الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي، سائقي المركبات على تجنب ارتكاب المخالفات المرورية بمختلف أنواعها، خاصة الخطيرة منها، التي تسبب حوادث مرورية، ينتج عنها وفيات وإصابات وأضرار مادية كبيرة.

وأوضح النقيب فايز ضعيف مصبح حمود رئيس قسم الحركة المرورية في مركز شرطة نايف، أن جميع أنواع المخالفات المرورية ضارة وخطيرة أمنياً، وهناك مخالفات تحمل طابعاً أخلاقياً.

مثل مخالفة عدم الالتزام بخط السير الإلزامي، التي حرر منها رجال المرور خلال شهر نوفمبر الماضي في منطقة اختصاص المركز، 538 مخالفة، من إجمالي 1651 مخالفة، منوهاً إلى الارتفاع في عدد المخالفات التي ضبطت، مقارنة مع إجمالي مخالفات شهر أكتوبر الذي سجل 1470 مخالفة.

وكشف عن أن مخالفة الوقوف في مكان ممنوع حلت في المرتبة الثانية بإجمالي 374 مخالفة، تلتها مخالفة عرقلة حركة السير ( 238)، ثم إيقاف المركبة على الرصيف (81)، بينما بلغ عدد مخالفات عرقلة حركة السير (الصندوق الأصفر)، 19 مخالفة، و13 مخالفة للتجاوز من مكان ممنوع.

كما حرر رجال المرور خلال الشهر الماضي 18 مخالفة عدم استخدام حزام الأمان، و12 مخالفة تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء، و11 مخالفة نقل ركاب زيادة على العدد المقرر، و68 مخالفة وقوف في المواقف المخصصة لمركبات ذوي الاحتياجات الخاصة.

ومخالفة واحدة للتجاوز بصورة خطرة، و45 مخالفة دوران من مكان ممنوع، إضافة إلى 10 مخالفات عدم إبراز الرخصة أو الملكية عند الطلب، و12 مخالفة دخول في مكان ممنوع، و32 مخالفة عدم اتباع لوحات وإرشادات المرور.

وأشار رئيس قسم الحركة المرورية في مركز شرطة نايف، إلى أن رجال المرور حرروا 9 مخالفات سياقة مركبة بعكس اتجاه السير، و11 مخالفة عدم إعطاء أولوية للقادم من اليسار، و4 مخالفات دخول الشارع قبل التأكد من خلوه، و8 مخالفات عدم حمل رخصة القيادة أو الملكية.

و17 مخالفة وقوف خلف المركبات مما يعيق حركتها، و7 مخالفات انتهاء صلاحية رخصة القيادة أو ملكية المركبة، إضافة إلى مخالفة واحدة للرجوع للخلف بصورة خطرة، و3 مخالفات ترك المركبة متوقفة ومحركها في حالة تشغيل، و81مخالفة وقوف على ممر المشاة.

كما بلغ عدد مخالفات الهروب من رجال الشرطة التي ضبطت الشهر الماضي في منطقة اختصاص المركز مخالفة واحدة، والسياقة بطيش وتهور مخالفة، والانحراف المفاجئ مخالفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات