طلبة الرابع والخامس والسادس يختتمون امتحاناتهم اليوم، مدير تعليمية العين ينفي حدوث أخطاء في الأوراق الامتحانية

الخميس 14 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 15 مايو 2003 تختتم اليوم امتحانات نهاية العام الدراسي للمرحلة الأساسية بصفوفها الرابع والخامس والسادس في الوقت الذي تواصلت فيه الامتحانات يوم امس بشكل هادئ وارتياح عام ساد معظم اللجان. ففي منطقة أبوظبي التعليمية يؤدي طلبة الصف الرابع امتحان اللغة الانجليزية، بينما يؤدي طلبة الخامس، امتحان مادة الاجتماعيات، ويقدم طلبة الصف السادس امتحان العلوم العامة، وقد مرت بالامس امتحانات المرحلة الابتدائية بسلام وهدوء دون اي مشكلات. وفي هذا الصدد، اوضحت امل العفيفي، مديرة مدرسة الآفاق العليا النموذجية أن الطالبات لديها في المراحل من الرابع وحتى الصف السادس، قدموا امتحانات الفصل الدراسي الثاني، بمستوى جيد جدا، حيث قدموا بالأمس بالترتيب امتحان التربية الاسلامية، والعلوم العامة، والاجتماعيات، ولم تكن لدى الطالبات اي شكوى او صعوبات تذكر، وانه حتى الآن النتائج الاولية للتصحيح تدل على المستوى الجيد للطالبات. وأضافت العفيفي: أن ادارة المدرسة كانت قد قامت بتحليل نتائج الفصل الدراسي الاول لتلافي اي نقاط ضعف او قصور خلال امتحانات الفصل الثاني، سواء على مستوى وضعية الامتحانات او على مستوى أداء الطالبات، واشارت الى أنه قد تم توحيد امتحان مادة اللغة الانجليزية حفظ على مستوى المراحل الابتدائية العليا بين المدارس النموذجية وذلك تلافيا للسلبيات التي نتجت عن التوحيد على مستوى جميع المواد في الفصل الدراسي الاول نتيجة الفروق بين المدارس. وقالت العفيفي: أن النتائج سيتم اعلانها مع بداية شهر يونيو لأن التصحيح جارٍ منذ بداية الامتحانات بهدف الانتهاء من النتائج مبكرا وبالشكل الدقيق. وفي المرحلة الاعدادية، قدم طلبة الصف السابع امس، امتحان الجغرافيا، وقدم طلبة الصف الثامن مادة التاريخ والتربية الوطنية، بينما ادى طلبة الصف التاسع امتحان اللغة الانجليزية، وقد ذكرت نجاح محمد عبيد، مديرة مدرسة حليمة السعدية الاعدادية: انه خلال جولتي على الطالبات واللجان الامتحانية لم ترد اي شكوى من الأسئلة بالامس، سوى فئة قليلة من طالبات الصف التاسع اللواتي ابدين ملاحظة حول صعوبة في اسئلة القطعة الخارجية، ولكن عامة مستوى امتحانات المرحلة الاعدادية خلال هذا الفصل كان جيدا، من حيث الأسئلة والطباعة، وعدم خروج الورقة الامتحانية عن المنهج مشيرة الى أن المشكلة الوحيدة كانت في امتحان الرياضيات للصف الثامن، الذي جاء طويلا ولم يراع الفترة الزمنية المحددة للمادة، وحاجة الطالب الى وقت للتفكير وقراءة السؤال ومن ثم المراجعة في النهاية، وبالتالي فشكوى الطالبات نتجت عن طول الامتحان وليس غموضاً في الاسئلة، وطبقا لمتابعتي لنتائج التصحيح فأن لدينا في مادة الرياضيات درجات نهائية وطبعا حققتها الطالبات المتميزات، ولكن لدينا ايضا الدرجات الضعيفة جدا، بسبب الفروق الفردية بين الطالبات والتي لم تراع بالشكل المطلوب في ورقة امتحان الرياضيات. هذا وقد خيم الهدوء والاستقرار على امتحانات المرحلة الثانوية امس، ولم تسجل اي ملاحظات حول اسئلة التربية الاسلامية التي قدمها طلبة الصف العاشر، او حول اسئلة الورقة الثانية لمادة اللغة الانجليزية التي قدمها طلبة الصف الحادي عشر، بقسميه العلمي والادبي. تقول الطالبة فاطمة المهيري بالصف العاشر، ان امتحان التربية الاسلامية جاء سهلا وفي مستوى الطالب المتوسط، ولم يكن هناك سؤال خارج المنهج، وتوافقها الرأي ايمان محمد، والتي اكدت انهن استطعن انهاء الامتحان قبل الوقت المحدد والمراجعة ايضا، حيث كانت الاسئلة واضحة ومحددة. وبالنسبة لامتحان اللغة الانجليزية والورقة الثانية، فإن الطالبة اسماء ابوالعلا، الصف الحادي عشر، أكدت أن الورقة الثانية كانت اسئلتها رائعة وفي مستوى الطالب المتوسط، حتى انها طرحت بشكل يساعد على الاجابة عليها دون ارتباك، بعكس الورقة الاولى التي قدمت امس الاول، وتتفق معها في ذلك زميلتها نهى عماد، مؤكدة أن الورقة الثانية تعويض للورقة الاولى وهي سهلة جدا، واستطاعت الطالبات الانتهاء منها في وقت مناسب والمراجعة ايضا. وفي منطقة العين التعليمية نفى سهيل سالم بن ركاض العامري، مدير المنطقة صحة ان يكون هناك اجابات بدلا من الاسئلة تحتويها الورقة الامتحانية لمادة الجغرافيا الخاصة بطلبة الصف السابع الاساسي مؤكدا في السياق ذاته عدم مصداقية ما اوردته بعض الصحف المحلية امس فيما يتعلق بوجود اجابات بدلا من الاسئلة. واشار مدير المنطقة خلال اجتماعه بموجه مادة الجغرافيا في المنطقة بعد ان تم استدعاؤه للتحقيق في الموضوع الى خلو اسئلة مادة الجغرافيا للصف السابع الاساسي من أية اخطاء تربوية وان جميع الاسئلة كانت سليمة 100% ولا يوجد اي دليل على وجود خطأ في الاسئلة التي وضعت من قبل معلمين وموجهين على درجة عالية من الكفاءة والحرص على الارتقاء بمستوى الاسئلة الامتحانية ومراعاتها لجميع الفروق التعليمية والتحصيلية والفروق الذهنية والعقلية للطلبة. واوضح مدير المنطقة بانه تم تضمين اجابة اضافية في ورقة الاجابة النموذجية للورقة الامتحانية المعدة من قبل المنطقة ولم يكن هناك اي اجابة لاي سؤال على الاطلاق مطالبا الوسائل الاعلامية ضرورة التزام الموضوعية وتحري الدقة لتكون المرآة الصادقة لقضايا المجتمع وفعالياته خاصة فيما يتعلق بموضوع امتحانات نهاية العام الحالي الذي يشكل اهمية كبيرة للمجتمع المحلي بأكمله موضحا ان نشر اي خبر خال من الصحة قد يؤدي الى التشويش على ابنائنا الطلبة ويؤثر على نفسياتهم التي يجب مراعاتها خلال هذه الفترة. وقد قدم الموجه الاول لمادة الجغرافيا بمنطقة العين التعليمية عرضا مفصلا للورقة الامتحانية مطالبا استعراضها من قبل الجميع لتأكيد خلوها من اي خطأ او ورود اجابة بدلا من السؤال مشيرا الى ان كافة الاوراق الامتحانية يتم مراجعتها بشكل دقيق ومفصل من قبل اكثر من شخص مختص في هذا المجال لذا فان احتمال الخطأ في هذا الموضوع نادر جدا موضحا ان الاسئلة الامتحانية بشكل عام يتم وضعها من موجهين على درجة عالية من الكفاءة يحرصون على الارتقاء بمستوى الاسئلة الامتحانية ويراعون فيها جميع الفروق التعليمية والتحصيلية والعقلية للطلبة. ومن جانب آخر اشاد مدير ادارة منطقة العين التعليمية بمستوى الالتزام الطلابي بالتعليمات الامتحانية والهدوء العام الذي تشهده قاعات امتحانات نهاية العام الدراسي الحالي 2002 ـ 2003 مؤكدا على ان المنطقة لم تتلق اية شكاوى تذكر من قبل الطلبة وادارات المدارس ورؤساء اللجان حول سير الامتحانات هذا العام لليوم الخامس على التوالي، كما اشاد مدير المنطقة بمستوى الورقة الامتحانية المقدمة ومراعاتها لجميع الفروق الطلابية وشموليتها لجميع الوحدات الدراسية المقررة في المناهج الدراسية لمختلف المراحل التعليمية والعمرية. هذا وقد سارت امتحانات يوم امس في مدارس العين بشكل هادئ وطبيعي ولم ترصد اية شكاوى من قبل الطلبة على مستوى الامتحانات وكان طلبة العين قد قدموا امس امتحاناتهم في مادة العلوم للصف الرابع ومادة الاجتماعيات للصف الخامس الاساسي ومادة الرياضيات للصف السادس في حين قدم طلبة الصف السابع الاساسي امتحان مادة العلوم وطلبة الصف الثامن مادة الجغرافيا، اما طلبة الصف التاسع مادة التاريخ ومادة الاحياء للصف العاشر ومادة الجيولوجيا للصف الحادي عشر العلمي ومادة مبادئ علم الاجتماع للفرع الادبي وسيقدم الطلاب اليوم امتحاناتهم في مادة اللغة الانجليزية للصف الرابع ومادة العلوم للصف الخامس والتربية الاسلامية للصف السادس الاساسي ومادة الرياضيات للصف السابع الاساسي ومادة التاريخ والتربية الوطنية للصف الثامن ومادة التربية الاسلامية للصف التاسع ومادة الجغرافيا للصف العاشر ومادة الرياضيات للصف الحادي عشر علمي ومادة التاريخ للصف الحادي عشر الفرع الادبي. وفي منطقة رأس الخيمة التعليمية تنتهي صباح اليوم الخميس امتحانات حوالي 8900 تلميذ وتلميذة من التعليم الأساسي يمثلون الصفوف الرابع والخامس والسادس بالمدارس الحكومية وكذلك المدارس الخاصة التي تطبق المنهاج الحكومي بالامارة. وقد ساد الهدوء صباح امس لجان الامتحانات بمدارس المنطقة حيث سارت الامتحانات على مستوى جميع الصفوف وسط ارتياح عام من الطلبة والطالبات. واكدت ناعمة حمد مساعدة مديرة زبيدة للتعليم الثانوي للبنات برأس الخيمة ان امتحاني الجيولوجيا للثاني الثانوي العلمي والاحياء للأول الثانوي كانا في مستوى الطالبات ولم تتقدم واحدة منهن بأي شكاوى حول صعوبته او طوله بل انهين الاجابة قبل الوقت المحدد. واشار ماجد قضيب الزعابي مساعد مدير البريرات للتعليم الأساسي الحلقة الثانية ان امتحان اللغة العربية للصفين الثامن والتاسع قد مرا بهدوء واكد الطلاب خلال تفقد لجان الامتحانات ان الاسئلة في متناول الجميع. ومع طلاب المرحلة الابتدائية الذين سيبدأون اجازة نهاية العام الدراسي بعد عودتهم من امتحانات اليوم التقت «البيان» لاستطلاع آرائهم حول امتحانات اليوم قبل الاخير فقال احمد محمد رجائي بالسادس الابتدائي ان امتحان اللغة الانجليزية كان سهلاً وفي متناول جميع الطلاب واشار حسين محمود تهامي بالرابع الابتدائي الى ان امتحان الاجتماعيات تضمن 6 ورقات امتحانية لكنه تمتع بالسهولة وخرج معظم التلاميذ من اللجان في وقت مبكر واكد محمود محمد بالرابع الابتدائي سهولة الامتحان، كما اعربوا عن سعادتهم البالغة بانتهاء العام الدراسي الحالي واكدوا انهم سيستثمرون الاجازة الصيفية في كل ما هو مفيد. كما يختتم طلبة وطالبات صفوف الرابع والخامس والسادس الابتدائي بالمنطقة الغربية امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني للعام الحالي 2002/2003 اليوم الخميس فيما يواصل طلبة وطالبات الصفوف السابع والثامن والتاسع امتحاناتهم حتى يوم الاحد المقبل 18 مايو الحالي وقد ادى الطلبة والطالبات امتحانات امس بصورة جيدة ولم تتلق ادارة المنطقة اية شكاوى عن اسئلة الامتحانات. هذا فيما واصل الموجهون متابعتهم لسير الامتحانات بمدارس المنطقة اطلعوا خلالها على سير الامتحانات بالمدارس وأكد الموجهون في ختام جولاتهم بأن الامتحانات سارت في يومها الرابع بصورة جيدة وسادها الهدوء ولم يعبر الطلبة الممتحنين عن شكاوى من الاسئلة. من ناحية ثانية تواصل لجنة مراجعة وتدقيق كشوف الدرجات لطلبة المدارس الحكومية والمنازل والمراكز المسائية وجمعيات المرأة اعمالها بمدرسة زايد الثاني النموذجية للبنين وذلك لتدقيق كشوف درجات الطلبة والطالبات تمهيداً لتسليمها للمراكز المسائية والجمعيات لاعلان نتائج امتحانات الدارسين والدارسات بتلك المراكز لتوزيع الشهادات عليهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات