افتتاح نادي الإستكشاف بمدرسة المزهرالنموذجية

الاربعاء 13 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 14 مايو 2003 تم افتتاح نادي بي بي للاستكشاف مؤخراً في مدرسة دبي النموذجية فرع المزهر، وهو أحد المرافق التي تم تطويّرها و رعايتها من قبل شركة بي بي الشرق الأوسط، وهو يستهدف تشجيع مهارات التعلم الذاتي للطلاب. يتألف النادي، الذي يشغل مبنى منفصلاً عن الحرم المدرسي، من أربعة مناطق أحدها تركز على البحث عبر الإنترنت، والأخرى عبارة عن حجرة بها دائرة تليفزيون مغلقة لتحسين مهارات المقابلات الشخصية لدى الطلبة، كما تتضمن مختبرا لغويا للأسئلة والإجابات ومكانا مخصص للمشاريع الخاصة . وقد تم جمع المال اللازم لتمويل هذا النادي من قبل بي بي الشرق الأوسط، وذلك عن طريق بيع أجهزة الكمبيوتر الشخصي القديمة التي تملكها بالمزاد العلني لموظفيها و ذلك خلال حملة لتحديث أنظمة الكمبيوترالخاصة بها عالميا . وقد قدمت بي بي الشرق الأوسط بنفسهامساهمة إضافية تعادل نفس المبلغ الذي تم جمعه من المزاد. كما ساهمت خدمة التعليم العالمية من بي بي أيضا بتقديم المواد التعليمية للنادي. وقد علق تيم بينجهام، المدير العام الإقليمي لبي بي الجوية، الذي مثل بي بي في المراسم الافتتاحية قائلا:« يشجع منهج المدرسة النموذجية الحديث على التعليم من خلال الاكتشاف و الاتصال التفاعلي، وهي الصفات التي تؤمن بها بي بي بقوة . كما نعتقد أيضًا أن الشركات مثل بي بي يجب أن تساهم بفاعلية في مجتمعنا المحلي، ونحن في غاية الإمتنان للحماس الذي أظهرته مديرة المدرسة فاطمة الحاي وفريقها لمبادرة التفكير المستقبلي هذه». وقد تمت المساهمة ببعض المال الذي تم جمعه من قبل موظّفي بي بي أيضًا لبناء جمنازيوم في المدرسة النّموذجيّة بالجميرا . عقبت فاطمة الحاي، مديرة مدرسة المزهرالنموذجية قائلة: «لقد كانت بي بي في غاية الكرم في مساندة أهداف المدارس النموذجية في دبي من أجل توفير بيئة غنية للتعلم، وهوما نعتبره مسئولية المجتمع بكامله». كانت تجربة المدارس النموذجية للإمارات العربية المتحدة مبادرة متقدمة بدأت في عام 1999 بتشجيع من وزارة التربية والتعليم لدولة الإمارات العربية المتحدة ويوجد حاليا أربع من هذه المدارس، في أبوظبي، أربع في العين، إثنان في دبي و الشارقة وواحدة في عجمان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات