نجاح حملة مجلس الاعمار لمساعدة الشعب العراقي

الاثنين 11 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 12 مايو 2003 حققت حملة (ساعدوهم) التى اطلقها مجلس الاعمار بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والانسانية نجاحا كبيرا فاق التوقعات وكان التجاوب مع الحملة متميزا بين موظفي المجلس ومستأجري وحداتها السكنية وقد اتم المجلس امس الاول تسليم اخر دفعة من التبرعات المادية والعينية التى جمعتها الحملة لمؤسسة الشيخ محمد بن راشد للاعمال الخيرية والانسانية. واشارت امل الحمادي رئيسة وحدة العلاقات الخارجية بالمجلس الى ان نجاح هذه الحملة دليل واضح على عمق التواصل الاجتماعي والانساني لموظفي المجلس وعملائه وتفاعلهم الايجابي مع الاحداث والملمات التى تتعرض له الانسانية في كل مكان وقالت لاشك ان مجلس الاعمار حين وضع خدمة المجتمع كاحد الخيارات المهمه في خطته الاستراتيجية وضعها من منطلق ان خدمة المجتمع واجب وامانة على اعناقنا ان كان ذلك من خلال الخدمات المباشرة مع الجمعيات الخيرية او من خلال مساندة الاسر الفقيرة . وكان مجلس الاعمار بدبي قد اعلن عن بدء حملة خيرية لمساعدة شعب العراق بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للاعمال الخيرية والانسانية وذلك في الفترة من 26-30 ابريل الماضي. وتمت دعوة جميع المستأجرين في الوحدات التى يديرها المجلس وعموم المجتمع للمساهمة في هذه الحملة وذلك بتقديم تبرعاتهم العينية والمادية في مجمع مباني القصيص القديمة مقابل جمعية الاتحاد التعاونية بالطوار. واضافت امل الحمادي ان هذه الحملة هى امتداد للاعمال الخيرية التى يقوم بها المجلس في خدمة المجتمع ولقد ساهمنا في السابق في العديد من الحملات المشابهة وهناك خطة مستقبلية لتفعيل دور المجلس بشكل اكبر في خدمة المجتمع في العديد من المناسبات الاجتماعية والوطنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات