أعضاء من استشاري الشارقة يزورون دائرة الطيران المدني

السبت 9 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 10 مايو 2003 استعرض الشيخ عبدالله بن محمد آل ثاني عضو المجلس التنفيذى رئيس دائرة الطيران المدنى لأعضاء المجلس الاستشارى لامارة الشارقة، ابرز المشاريع التى تنفذها الدائرة وهيئة مطار الشارقة الدولى وفق الاستراتيجية والخطط المستقبلية التى يضعها المطار لتطوير العمل وجذب المزيد من شركات الطيران العالمية الى امارة الشارقة. وكان عدد من اعضاء المجلس الاستشارى لامارة الشارقة ممن تقدموا بطلب لمناقشة سياسة دائرة الطيران المدني وهيئة مطار الشارقة الدولى قد قاموا بزيارة للدائرة برئاسة الدكتور محمد بن عبدالله المحمود التقوا خلالها بالشيخ عبدالله بن محمد آل ثاني عضو المجلس التنفيذى رئيس دائرة الطيران المدنى بحضور عبدالوهاب محمد الرومى مدير الدائرة. وأكد الشيخ عبدالله فى بداية اللقاء على مضى الدائرة قدما فى تنفيذ توصيات المجلس الاستشارى خلال الجلسة التى عقدت فى عام 2000 الماضى والتى تمخضت عن اصدار المرسوم الاميرى رقم 2 لسنة 2002 بشأن دائرة الطيران المدنى وقانون انشاء الشركة العربية للطيران وفق المرسوم نفسه لتصبح الشركة العربية ناقلا رسميا للدولة ومقرها امارة الشارقة والمرسوم الاميرى رقم 6 لسنة 2002 بشأن انشاء هيئة مطار الشارقة الدولى. واطلع الاعضاء خلال اللقاء على الرسم التوضيحى للمبنى الجديد للادارة والتصميمات الحديثة التى سيتم بها تحديث مبنى المطار وزيادة طاقاته الاستيعابية وخدماته وتسهيلاته التى ستقدم لمستخدمى المطار. كما تناول المجتمعون خلال اللقاء الخطة التسويقية والحضور الخارجى للمؤتمرات والمعارض الدولية المتخصصة والعروض التى يقدمها المطار لاجتذاب الشركات العملاقة فى مجالات السفر والسياحة والترفيه ودور الطيران المدنى والمطار فى دفع عجلة الاقتصاد والتنمية الشاملة بالامارة وما تتبعه من سياسات التدريب والتعليم لتوطين الوظائف بكفاءات موهلة من ابناء الوطن. حضر اللقاء من قبل المجلس الاستشارى كل من ابراهيم بن مبارك الناخى وعيسى بن معضد السرى وسالم بن مصبح الكعبى وسالم بن على العويس ومهير بن على الجزيعى وعلى بن علوان. وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات