مجلس إدارة صندوق الزواج يبحث تقارير حول المنح غداً

الجمعة 2 صفر 1424 هـ الموافق 4 ابريل 2003 يعقد مجلس إدارة مؤسسة صندوق الزواج اجتماعه الثاني غداً السبت برئاسة معالي مطر حميد الطاير وزير العمل والشئون الاجتماعية رئيس مجلس إدارة الصندوق. وقال جمال بن عبيد البح مدير عام المؤسسة: ان الاجتماع سوف يعقد بمقر الصندوق بدبي وسيتم خلاله مناقشة واستعراض العديد من البنود المدرجة على جدول اعمال الاجتماع وكذلك بعض التقارير الادارية والمالية وتقرير بشأن الحسابات الختامية للصندوق على ضوء ملاحظات المدقق القانوني وكذلك تقرير ديوان المحاسبة حول الصندوق وهو التقرير الشهري الذي يصدره الديوان حول الصندوق والذي يتناول ملاحظات حول سير العمل والنواحي القانونية ومتأخرات المنح وملاحظات اخرى حول الطلبات التي تقدم للصندوق والتي لم يتم استكمال بياناتها من قبل المستفيدين والتي قد تؤثر في عدم انهائها وصرف المنح لهم كتغيير في العناوين وكيفية الاتصال بهم وغيرها من الاجراءات التي يطلب من الصندوق ضرورة استكمالها حيث طلب الديوان في تقرير ضرورة ايجاد حل لتلك المشكلة التي لا تزال مستمرة. وأضاف البح ان الاجتماع سيناقش تقارير حول لوائح الصندوق المقدمة من اللجنة الادارية والقانونية بالصندوق حيث انه لا يزال يعمل حتى الآن منذ تأسيسه بدون لوائح كلائحة شئون الموظفين مشيراً إلى ان هذا التأخير هو من جانب وزارة المالية والصناعة حيث تم الانتهاء من هذه اللائحة من قبل اللجنة المشكلة بقرار من معالي الوزير رئيس مجلس الإدارة في منتصف عام 2000 والتي تضم في عضويتها ممثلين من وزارات العمل والشئون الاجتماعية والعدل والشئون الاسلامية والاوقاف ومعهد التنمية الادارية وخبراء من وزارة المالية والصناعة والذين عقدوا اجتماعات لمدة عامين وقاموا باعداد لوائح متكاملة لشئون الموظفين وتم رفعها من قبل اللجنة إلى معالي وزير العمل الذي قام برفعها إلى مجلس الوزراء وتم تحويلها إلى وزارة المالية قبل اكثر من عام لأخذ رأيها حول تلك اللوائح ورغم ذلك الا انها لم تر النور حتى الآن ونتمنى ان يتم اقرارها قريبا للعمل بها نظراً لاهميتها في حدوث مزيد من الانطلاق لمسيرة الصندوق. وأوضح ان الاجتماع سوف يستعرض تقريراً حول اسباب تأخير صرف المنح وهي المشكلة التي يعاني منها الصندوق منذ سنوات نظراً لمحدودية ميزانيته وسيتم الوقوف على المذكرة التي رفعها معالي رئيس مجلس الإدارة إلى مجلس الوزراء بهذا الشأن وكذلك استعرض تقرير عام حول المنح المالية التي يقدمها الصندوق كما سيتم كذلك التطرق إلى ميزانية الصندوق ومدى امكانية الطلب بزيادتها لمواجهة الزيادة الكبيرة في المتقدمين للحصول على المنح حيث ان الطلبات المقدمة تفوق ما هو مقدر في الميزانية. وقال ان المجلس سيبحث كذلك مشروع عيادة الاستشارات الأسرية المزمع انشاؤها والتي تهدف إلى تقديم المشورة الصادقة والرد على استفسارات الافراد والزوجات من الناحية الشرعية كما سيقوم المجلس كذلك بالاطلاع على تقرير حول المبنى الرئيسي للصندوق والذي كان مجلس الوزراء قد وافق على انشائه في شهر اكتوبر من العام الماضي والذي سيقام على قطعة ارض منحة من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والتي تقع بجوار مدينة زايد الرياضية بأبوظبي وسيتم انشاء المبنى بالتعاون بين الصندوق ومؤسسة الامارات العقارية وتبلغ التكلفة التقديرية للمبنى الجديد نحو 20 مليون درهم. وذكر ان وجود مبنى خاص ومستقل للصندوق كان يمثل مطلباً رئيسياً للصندوق منذ بدء نشاطه قبل اكثر من عشر سنوات والذي سيساهم في احداث نقلة نوعية في اداء وعمل الصندوق وتفعيل دوره على الصعيد الأسري والاجتماعي في المرحلة المقبلة.

طباعة Email