وكيل الخارجية استقبل وفداً أوروبيا، توافق اماراتي اوروبي حول المسألة العراقية والقضية الفلسطينية

الاربعاء 24 شعبان 1423 هـ الموافق 30 أكتوبر 2002 استقبل السفير عبد الله راشد النعيمي وكيل وزارة الخارجية المساعد للشئون السياسية أمس وفد البرلمان الاوروبي المعني بالعلاقات مع دول المشرق ودول الخليج العربي الذى يزور البلاد حاليا برئاسة سامى ناير عضو البرلمان. تم خلال المقابلة تبادل وجهات النظر حول سبل تعزيز التعاون بين دول الاتحاد الاوروبى ودول مجلس التعاون حيث أكد السفير عبد الله راشد النعيمي في هذا الصدد ضرورة تنشيط الحوار القائم بين الجانبين للتوصل الى اقامة منطقة التجارة الحرة في اسرع وقت ممكن. كما استعرض تطورات الوضع في منطقة الخليج والشرق الاوسط حيث اوضح وكيل وزارة الخارجية المساعد لوفد البرلمان الاوروبى موقف الامارات من التهديدات الامريكية بضرب العراق مؤكدا ان الامارات تعارض توجيه ضربة عسكرية للعراق لخطورتها ليس على الشعب العراقى فقط بل على المنطقة بأسرها، كما أنها ترى ضرورة اتاحة الفرصة للحل السلمى من خلال عودة المفتشين الدوليين والتزام العراق بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية. وبالنسبة للوضع في الاراضى الفلسطينية اكد السفير عبد الله راشد النعيمى ضرورة قيام الاتحاد الاوروبى بدور اكبر للضغط على اسرائيل من اجل تنفيذ قرارات الشرعية الدولية التي تنص على انسحاب قوات الاحتلال الاسرائيلى من الاراضي الفلسطينية ومنح الشعب الفلسطينى حقوقه المشروعة ـ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات