على هامش زيارة وفد خليجي ويمني للشارقة النموذجية، د. الشريف: الامارات مقر للجنة التنظيمية الخليجية للرياضة المدرسية

الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ الموافق 29 أكتوبر 2002 اكد الدكتور احمد سعد الشريف وكيل وزارة التربية والتعليم المساعد للانشطة التربوية انه تم اختيار دولة الامارات العربية المتحدة لتكون مقرا للجنة التنظيمية الخليجية للرياضة المدرسية، وان ذلك يعد مكسبا تربويا للدولة خاصة بعد نجاح تنظيم مهرجان المسرح المدرسي في العام الماضي، مشيرا الى ان ذلك يعد اضافة لنجاحات الميدان التربوي نشكر عليه الادارات المدرسية. جاء ذلك في ختام الزيارة التي قام بها امس لمدرسة الشارقة النموذجية مع ممثلي دول الخليج واليمن في اللجنة التنظيمية التأسيسية للرياضة المدرسية، محمد الفايز القليش ممثل مكتب التربية العربي، سعود بن سالم الحبسى مدير ادارة الانشطة التربوية بعمان، الدكتوره شيخة الجيب مدير ادارة التربية الرياضية بالبحرين، عبدالعزيز الصقهان مدير ادارة الانشطة بوزارة المعارف السعودية، واحمد سعيد مدير التربية الرياضية باليمن، حيث كان في استقبالهم بالنموذجية الدكتور حميد بن ناصر الزري ويعقوب يوسف رئيس قسم الادارة التربوية وجمال المدفع رئيس قسم الانشطة. وقد رحب الدكتور الزري بالوفد الزائر مؤكدا ان جميع مدارس الدولة تمارس الانشطة الطلابية بشكل يدعو للفخر وتشارك في المسابقات سواء تلك التي تقام على مستوى المنطقة الواحدة او على مستوى الدولة، مشيرا الى ان الشارقة النموذجية تحرص دائما على العناية بهذه الانشطة ادراكا منها للتكامل الواجب توفره في الاداء التربوي. وبدأ الوفد الخليجي زيارته بالاستماع ومشاهدة عرض للخطة والانشطة التربوية والتعرف على رسالة المدرسة الطامحة لتطبيق النمذجة لتخريج جيل متميز يستطيع التعامل بسهولة مع تقنيات العصر ووسائله التكنولوجية. وزار الوفد بعد ذلك غرف الحاسوب ومركز مصادر التعليم والمعلومات بالمدرسة حيث قدمت الشيخة ميسون القاسمي شرحا لكيفية استفادة الطلاب من المركز وطرق تفاعلهم مع اجهزته، وغرف الموسيقى حيث استمعوا الى اغنية شعبة من تراث الخليج. وشملت جولة الزائرين للشارقة النموذجية ايضا غرف التربية الفنية حيث شاهدوا بعض التصميمات والمجسمات التربوية ومن بينها مجسم للكعبة المشرفة وتعرفوا على طرق استخدام هذه التصميمات في توصيل المعلومة للطالب والفصل الالكتروني حيث شرحت المعلمة فيفيان امين محتوياته ومدى التشويق الذي يحدثه للطلاب اضافة الى نادى اللغة الانجليزية والنادى الاجتماعي والمسبح والمطعم وغرف مصادر الاجتماعيات وغرف التربية الرياضية والملاعب. وقد اشاد اعضاء الوفد الخليجي بما تحظى به العملية التعليمية في دولة الامارات من اهتمام ودعم كبيرين حيث قال سعود الحبسي ان ما رأيناه في الامارات بعامة والشارقة النموذجية يدعو للفخر خاصة في المجال التربوي الذي لمسنا فيه صدق وتفاني المسئولين والمختصين في اداء عملهم واوضحت الدكتور شيخة الجيت ان الكوادر البشرية المتطورة والمواكبة للعصر هي سر هذا التميز في الجوانب التربوية في ديرتنا الامارات، مشيرة الى ان التعليم النموذجي معمول به في البحرين من خلال غرف المصادر بكل المراحل وانه تم ادخال الحاسوب هذا العام بالمرحلة الابتدائية فضلا عن وجوده في المرحلة الثانوية منذ مدة طويلة. ومن جانبه اوضح احمد سعيد مدير الانشطة الرياضية باليمن ان مبلغ سعادته مما شاهده يعود الى عملية التخطيط والبرمجة والتنفيذ للانشطة التربوية، مشيرا الى ان حب المدرسين والادارات المدرسية للمهنة السامية يعتبر من اسرار الاداء الجيد اضافة الى متابعة المسئولين لهذه الانشطة. وفي نهاية الزيارة صرح الدكتور احمد سعد الشريف بان مثل هذه الزيارات الخليجية تثري العمل الميداني وتساعد في تبادل الخبرات بين الاشقاء مشيرا الى ان الامارات لديها تجارب متميزة في مجالات الانشطة الطلابية عامة والمسرح المدرسي والانشطة الفنية والرياضية خاصة اثارت انتباه الاشقاء وكانت دافعا لهم في اجتماع اللجنة التنظيمية التأسيسية لاختيار دولة الامارات مقرا للجنة التنظيمية الخليجية للرياضة المدرسية الامر الذي يحملنا عبء الاستمرار بالكيفية نفسها وتحديد الاداء الميداني لكل الفعاليات حتى تصبح الدولة مركزا للانشطة التربوية كافة. الشارقة ـ فتحي عبدالكريم:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات