مناقشة مسيرة العمل المشترك في مجال التعليم العالي، جامعة زايد تشارك في اجتماعات رؤساء جامعات دول الخليج بسلطنة عمان

الاثنين 22 شعبان 1423 هـ الموافق 28 أكتوبر 2002 شاركت جامعة زايد في الاجتماع الثاني عشر للجنة رؤساء ومديري الجامعات ومؤسسات التعليم العالي في دول مجلس التعاون الخليجي والذي عقدت فعالياته مؤخرا في جامعة السلطان قابوس بسلطنة عمان واستمرت على مدى يومين. وصرح الدكتور حنيف حسن مدير جامعة زايد، انه قدم خلال هذه الاجتماعات التي حضرها وفود من جميع جامعات ومؤسسات التعليم العالي في دول مجلس التعاون الخليجي عرضا تعريفيا حول احدث مراكز جامعة زايد المتخصصة وهو مركز الابداع الالكتروني «سمارت سكوير» الذي دشنته الجامعة مؤخرا بالتعاون مع مؤسسة IBM العالمية ليكون اول مركز من نوعه في منطقة الخليج والذي يستهدف زيادة الوعي بامكانات التجارة الالكترونية وتيسير استخدام تقنيات المعلومات الفاعلة في عالم الاعمال في دولة الامارات ودول الخليج وتقديم الحلول والمعالجات التقنية المبتكرة للدوائر والهيئات وقطاعات الاعمال العامة والخاصة وكذلك تقديم الخدمات التكنولوجية والاقتصادية لمشروعات الشباب ودعم سياسات التوطين وتنمية الروابط بين صناعة تقنيات المعلومات والمؤسسات التعليمية وشمل العرض ايضا تقديم نماذج من المعالجات والحلول الالكترونية للنظم التقنية. واضاف انه قدم الدعوة لرؤساء ومدراء الجامعات ومؤسسات التعليم العالي لزيارة المركز والتعرف على خدماته وما يقدمه عن قرب وذلك حرصا على توثيق علاقات التعاون الاكاديمية والعلمية مع الجامعات الخليجية والتي يحرص على دعمها معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، رئيس جامعة زايد، حيث يحرص معاليه على اتاحة الفرصة لجامعات ومؤسسات التعليم العالي الشقيقة للاستفادة من خبرات جامعة زايد وتطورها العلمي والتعليمي خاصة في المجالات التقنية، مؤكدا على ان جامعة زايد تسعى لاعتماد المركز الجديد مركزا اقليميا يستقطب الشركات والمؤسسات العالمية العاملة في مجالات تكنولوجيا المعلومات وذلك لتقديم الخدمات المبتكرة لدول المنطقة. وقال الدكتور حنيف حسن ان الاجتماع الثاني عشر لرؤساء ومدراء الجامعات ناقش العديد من التقارير والوثائق ومن بينها قرارات الاجتماع السابع للجنة وزراء التعليم العالي والبحث العلمي في اجتماعهم السابع بالكويت في فبراير الماضي حيث سيعقد اجتماعهم الثامن بابوظبي في مارس المقبل، واوصت اللجنة بان تقدم الجامعات ومؤسسات التعليم العالي للامانة العامة مقترحاتها حول الموضوعات التي ترغب في عرضها على جدول اعمال اجتماع الوزراء كما ناقشت اللجنة تقارير متابعة وتقويم مسيرة العمل المشترك في مجال التعليم العالي وآراء الهيئة الاستشارية التي تم اقرارها من المجلس الاعلى في دورته الثانية والعشرين وكذلك ضوابط تكريم امانات اللجان المتميزة، الى جانب اختبارات القبول حيث اوصت اللجنة بضرورة الاستفادة من امكانات المركز الوطني للقياس والتقويم في المملكة العربية السعودية واقامة ندوة معايير القبول التي ستنظمها جامعة الكويت. واضاف مدير جامعة زايد ان اللجنة اطلعت على مذكرة الامانة العامة بشأن التصور الخاص بمركز خدمات الترجمة والمعد من قبل حامعة الكويت، واكدت ايضا على اهمية الاسراع في تنفيذ مشروع هيئة الاعتماد الاكاديمي للتعليم العالي كما ناقشت مذكرة الامانة العامة حول التجارب المتميزة واهمية تبادل المعلومات والخبرات في هذا الشأن. واوضح الدكتور حنيف حسن ان لجنة رؤساء الجامعات الخليجية ناقشت اقتراحا مقدما من لجنة عمداء مراكز خدمة المجتمع والتعليم المستمر في اجتماعها الثامن بشأن انشاء وكالة لشئون المجتمع والتعليم المستمر في الجامعات ومؤسسات التعليم العالي حيث اوصت ان تقوم الجامعات باختيار التنظيم الاداري المناسب لكل منها نظرا لاختلاف ظروف الجامعات وامكاناته مشيرا الى ان اللجنة قررت عقد اجتماعها القادم الثالث عشر في دولة الكويت تلبية لدعوة الدكتور حمود فهد المضيف مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب بالكويت، وذلك خلال شهر اكتوبر المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات